أحدث المواضيعبي ام دبليوخبر اليومفيديو

بي ام دبليو iX، حرباء تُبدِّل لونها

كشفت بي ام دبليو خلال معرض الإلكترونيات الاستهلاكية CES 2022 عن تقنية فريدة تُتيح تغيير لون السيارة بلمسة زر!

تُسمِّي بي ام دبليو هذه التقنية E ink أي الحبر الإلكتروني، لكن الأمر لا يرتبط تمامًا بالحبر، وإنما يستفيد من طبقة رقيقة تُلبِّس الجسم موصولة كهربائيًا، وبحيث يؤدي اختلاف التيار الكهربائي في تغيُّر اللون .. بين الأبيض أو الأسود أو درجات الرمادي بينها.
وللعلم لا تستهلك التقنية الكثير من الطاقة الكهربائية، فالكهرباء مطلوبة فقط أثناء تغيير اللون، ولا تُهدر الطاقة عند ثبات اللون.

تُعرف هذه التقنية عمومًا باسم Electrophoretic Technology وتستخدم في الأجهزة اللوحية الخاصة بالقراءة، والتي تعرض ما يُسمى أيضًا بالورق الإلكتروني، وهناك يمكن التحكم بترتيب حبيبات مغناطيسية بدرجات لونية بين الأبيض والأسود على سطح أملس عن طريق التيار الكهربائي فينتج مجال مغناطيسي يؤثر على ترتيب ووضوح الحبيبات.

تُقدِّم الشركة البافارية الفكرة مع عدة سيناريوهات للاستخدام:

  • حالتك المزاجية، وعلى الأغلب هي ما سيلفت نظر العامّة، فمن ذا الذي لا يود الحصول على سيارة يمكنها تبديل لونها.
  • حالة الطقس، بحيث تعكس ضوء الشمس باستخدام الأبيض في الجو الحار، أو تمتصع مع الأسود في البرد.
  • عرض المُنتج، يمكن استخدام سيارة واحدة في معرض بي ام دبليو وتغيير لونها لتظهر تفاصيل تصميم الجسم وانحناءاته بوضوح.
  • التواصل، يمكن استخدام تقنية كهذه لبث إشارة محددة يفهمها المُشاة أو السيارات الأخرى، سواء كانت إشارات تُنبّه لحادث قريب أو تسمح بالمرور أو غير ذلك.
  • التواصل مع السائق أيضًا، عبر عرض ترحيبي لدى الاقتراب أو الوميض المتكرر لتسهيل إيجاد السيارة في موقف كبير.
  • ونضيف نحن إمكانية استخدامها بالتأكيد في سيارات الشرطة المُتخفِّية برداء سيارة عادية، ونذكر مُباشرة التقنية التي كشفت عنها فورد منذ سنوات والخاصة بسيارات الشرطة المتخفية. ولكن في حين جاء فورد آنذاك بلوحات صغيرة على الجسم، تأتي بي ام دبليو iX بملصات على كامل السيارة بل وحتى العجلات.

تبدو لنا السيارة كالحرباء التي تُبدّل لونها، وبأي حال ما زالت التقنية في مرحلة البحث، ولا يبدو خفيًّا ذلك؛ دقق النظر وسترى أطراف الملصق والنتوءات به. ولا تتوقع أن تراها في القريب العاجل كإضافة على سيارات بي ام دبليو.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: