أحدث المواضيعخبر اليومفولكس واجنمواضيع رئيسية

فولكس واجن ID.2 تُعيد الأمل فينا

طالما أُعجِبنا بطرازات فولكس واجن المتنوعة، وكان التصميم وجودة المكونات جُزءًا من المُعادلة التي برعت الألمانية بوضعها لشد الزبائن، بَيْدَ أن السنوات الأخيرة أتتنا بطرازات خيَّبت الأمل، فلا يُمكن على سبيل المثال وصف الجيل الثامن من جولف بالجميل، وجودة المواد في المقصورة أقل من الجيل السابق، كما أن النظام المعلوماتي الترفيهي كثير الأعطال. لكن يبدو أن الأمل يتجدد مع تقديم الاختبارية الأنيقة ID.2، صحيح أنها اختبارية ولكنها تعِد بالكثير.

تبدأ الوعود مع التصميم المُتناسق، خصوصًا مع الواجهة الأمامية التي تخلَّت عن النظرة الساذجة الخاصة بـ جولف، كما أن السعر الذي يبدأ من نحو 25 ألف يورو (27 ألف دولار أمريكي) عاملُ جذبٍ مُهم أيضًا، ثم إن المساحات الداخلية قريبة من تلك لـ جولف، والأداء طيِّب مع 223 حصانًا.

لا نود طبعًا هُنا الخروج بأحكام نهائية عن فولكس واجن ID.2ALL الاختبارية، فالنموذج النهائي المُعد للإنتاج التجاري قد يأتينا بتفاصيل مُختلفة نوعًا ما، مثل شكل وحجم وتفاصيل العدسات داخل المصابيح، أو حجم المرايا الجانبية وغير ذلك. لكن بالمُجمل نرى في هذه الاختبارية أبعادًا متناسقة، ووقفة تسبغها الرصانة والخفة في آن -لاحظ على سبيل المثال الخط السُفلي للمركبة، والذي ينثني للأعلى والجانب لتشكيل “خصر” للسيارة يجعلها تبدو أكثر رشاقة.

تبدو ID.2 رياضية الطابع مع عجلات بقياس 20 بوصة

ماذا عن المكونات التقنية؟

بالنسبة للقاعدة التقنية فهي MEB الآخذة بالانتشار في مجموعة فولكس واجن، والتي تستخدمها ID.3 وID.4 وID.7 وID.Buzz وغيرها من طرز علامات المجموعة، ولكن في حين أن الإصدارات ذات المحرك الواحد من تلك السيارات تندفع بالعجلتين الخلفيتين، ستأتي ID.2 بمحرك أمامي لتستفيد من الحيز المُتاح في الأمام قدر الإمكان من طولها المتواضع (4,05 متر)، والذي يقل بقليل عن طراز بولو، هذا بالرغم من أن قاعدة العجلات البالغ طولها 2,6 متر أقرب إلى الجولف.

ستكفي بطاريات السيارة الصغيرة للسير مسافة 450 كلم وفق دورة القيادة WLTP، ويُمكن شحن البطاريات -التي لم يُكشف عن طاقتها- من 10 إلى 80 في المائة في 20 دقيقة باستخدام شاحن سريع. هذا وبما أن قدرة المُحرك تبلغ 223 حصانًا، ستتسارع ID.2 من الثبات إلى 100 كلم/ساعة في أقل من 7 ثوانٍ .

تتضمن تفاصيل الجسم الأخرى مقابض مخفية للأبواب الخلفية، وعجلات بقياس 20 بوصة، وعمود سقف خلفي أقرب لذاك المعروف في أجيال جولف، والذي بدأ استخدامه عندما رسم المُصمم الشهير جيوجيارو أول جولف وبيعت منذ العام 1974.

في الداخل، ستأتي المقصورة بتفاصيل تزيدها اتساعًا، مثل لوحة التحكم الوسطية شبه العائمة، مع مفتاح دوّار واضح فيها يحمل علامة فولكس واجن (لمسة لطيفة)، ورُبما تعيدنا الخطوط المُبسّطة لتصميم مقصورة بولستار 2، مع فارق حجم الشاشات طبعًا ونسقها، ففي سيارة اليوم تأتي الشاشة الوسطية عرضية بقياس 12.9 بوصة، والشاشة أمام السائق بقياس 10.9 بوصات. يُسعدنا أيضًا وجود أزرار لتعديل حرارة نظام التكييف وسرعة المروحة، بدلًا من اللوحة اللمسية المُستخدمة حاليًا في طرازات جولف وتيغوان، والتي تعرضت لانتقادات عديدة.

تقول الشركة أن السيارة الجديدة ستوفر حيزًا للأمتعة يبلغ 440 لترًا، يتضخم إلى 1330 لترًا عند طي المقاعد الخلفية. فإن قُمت بطي مقعد الراكب الأمامي فسيصل طول حيز الأمتعة إلى 2.2 مترين. نعود بتوضيح سبب وجود المحرك في الأمام، حيث استطاع المُهندسون خلق حيز تحميل إضافي تحت أرضية صندوق الأمتعة، وحيز آخر أسفل المقاعد الخلفية … رائع!

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى