أحدث المواضيعتويوتاخبر اليومفيديومواضيع رئيسية

تويوتا e-Palette ذاتية القيادة تصدم أعمى في طوكيو

تحديث عن الخبر أسفل الموضوع

انتظرنا بفارغ الصبر رؤية مركبة تويوتا إي باليت e-Palette ذاتية القيادة تسير بمفردها لنقل الرياضيين المُشاركية في دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو، حيث كانت تويوتا كشفت عن المركبة الواعدة في العام 2018 وأعلنت بعدها أنها ستنقل الرياضيين، لكن حادثة اصطدام بأحد المُشاة أول أمس الخميس أدت إلى تعليق جميع العمليات.

خصّصت تويوتا أسطولًا من المركبات ذاتية القيادة في القرية الرياضية للمُشاركين في دورة الألعاب الأولمبية والبارالمبية، وفي حين سارت الأمور على ما يُرام خلال مشاركة الرياضيين في الدورة الأولمبية لم يكن الأمر كذلك في الدورة البارالمبية المُخصصة للمُعاقين. أعلمتنا تويوتا في بيان رسمي أن المركبة اصطدمت برياضي ضرير كان “على وشك عبور ممر للمشاة” عند تقاطع على شكل حرف T. وفي التفاصيل، اصطدمت المركبة بالرياضي عندما كانت تنعطف بهدوء بسرعة كيلومتر أو كيلومترين في الساعة، وأن الرياضي كان قادرًا على المشي عائداً إلى حيث كان قبل أن يُنقل للفحص الطبي، علمًا بأنه لم يفقد وعيه.

وقال أكيو تويودا -الرئيس التنفيذي لشركة تويوتا- في مقطع فيديو: “يظهر أن المركبات ذاتية القيادة ليست جاهزة بعد للسير على الطرق العادية”. وأضاف أن الشركة علقت حاليًا جميع عمليات e-Palette وتتعاون بشكل كامل مع تحقيقات الشرطة. كما اعتذر للرياضي وتمنى له الشفاء العاجل.

للعلم، تعمل تويوتا إي باليت بنظام دفع كهربائي بالكامل مع تطلعات لتكون قادرة على السير ذاتيًا، مع ذلك، ذكر بيان صحفي صدر في ديسمبر 2020 أن المركبات سمحت لشخص واحد بإدارة عدة مركبات، بدلاً من شخص واحد يراقب باستمرار سيارة واحدة، مما يتيح التشغيل بعدد أقل من العمال، لكن بالنظر للفيديوهات أدناه يبدو أن هُناك شخص مُخصص لمراقبة كل مركبة.

لا يوجد فيديو يُبين حادثة الاصطدام، والمقاطع أدناه تُظهر تشغيل المركبة وسيرها في القرية الرياضية في طوكيو. يمكنكم الاطلاع على تفاصيل أكثر عن e-Palette واستخداماتها عبر رابط الخبر الأصلي هُنا. ويُشار إلى أن لجنة خاصة ستنظر في إمكانية استئناف عمليات المركبة في الدورة البارالمبية.

نهايةً، يظهر في الفيديو طريقة ابتكرتها تويوتا للتواصل السيارة ذاتية القيادة مع المُشاة، حيث “تغمز” لهم لتوضيح أنها توقفت وأن بإمكانهم المرور، وهذه الطريقة لن تُفيد في حال التواصل مع الأضراء.

تحديث بتاريخ 30 أغسطس 2021:

عادت تويوتا لتشغيل مركبة إي باليت حيث أشارت أن هناك 3 عوامل أدّت للحادثة: المركبة والسائق والبنية التحتية.
أشارت تويوتا أن المركبة رصدت الشخص فعلًا وتوقفت عند التقاطع، ورأى السائق أن التقاطع أمامه خالٍ ويمكن الاستمرار بالسير، وعند تحرك المركبة تحرك الرياضي أيضًا فقام كل من السائق والمركبة فورًا بالكبح ولكنها اصطدمت بالماشي.

تقول الشركة أن المُشكلة كانت بالتقاطع الذي لم يتحوي إشارة مرور، وحقيقة أن الرياضي كان أعمى وكذلك وجود شخصان فقط لتنظيم عملية العبور على ذلك التقاطع.

أما الحل فتمثل بزيادة عدد المسؤولين عن تنظيم السير من 6 أشخاص حاليًا إلى نحو 20، وكذلك رفع صوت الإشارة التحذيرية عند قدوم المركبة وإعلام الرياضيين بقواعد العبور الآمن.

صور تويوتا إي باليت

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى