أحدث المواضيعتويوتاخبر اليوم

تويوتا تتلاعب بالانبعاثات، وهي أكثر الشركات مبيعاً للسيارات للعام 2023 !

وضّحنا سابقًا أن فضيحة التلاعب بنتائج نسب الانبعاثات لم تتوقّف عند فولكس واجن، ولكن كانت البداية معها عام 2015، والمحاكمات لم تتوقف منذ ذلك الحين، فقد تبين وجود ممارسات مُشابهة لدى أودي وبورشه، ومجموعة فيات كرايسلر بما يشمل علامة جيب، وأوبل التي كانت مملوكة آنذاك لـ جنرال موتورز، ونيسان ورينو وميتسوبيشي، وسوزوكي ومازدا وياماها ومرسيدس بنز وبي ام دبليو ودايهاتسو. كلّهن تحايلن بطريقة أو بأخرى لتقليل نسب الانبعاثات الصادرة من محركات سياراتهن عند توصيلها بمقياس. كما عُوقِبَت شركة كامينز Cummins التي تُزوِّد شاحنات رام بالمحركات بغرامة تبلغ 1.675 مليار دولار لذات السبب.

والآن تواجه تويوتا عقوبات من وزارة النقل اليابانية بسبب سوء السلوك، والتفاصيل متعلّقة ببيع محركات الديزل تغش في الانبعاثات.
كانت شركة تويوتا للصناعات Toyota Industries اعترفت في يناير الماضي أنها تلاعبت فعليًا ببيانات اختبار الأداء لنماذج متعددة من محركات السيارات والرافعات الشوكية، يشمل ذلك طرازات الجيل السابق من لاند كروزر برادو، ولاند كروزر 300 ولكزس LX500d معها، والشاحنة الصغيرة هاي ايس وشاحنة داينا والبيك أب هايلوكس وفورتشيونر أيضًا وغيرها، حيث باعت تويوتا نحو 84 ألف سيارة بمحركات مزودة بأنظمة تحايل على الانبعاثات ابتداءً من عام 2020.

على إثر ما سبق، علّقت تويوتا تصنيع المحركات في مصنعها في كينورا بانتظر حل الفضيحة الثالثة لها في أقل من عامين!
ففي ديسمبر الماضي، أوقفت شركة دايهاتسو التابعة لشركة تويوتا تصنيع السيارات الصغيرة في اليابان بعد اكتشاف تزوير بيانات وإجراءات اختبار السلامة غير المصرح بها، والتي يعود تاريخها إلى عام 1989. وفي يوليو 2022، اعترف قسم هينو Hino للشاحنات -والتابع لتويوتا- بتزوير بيانات الانبعاثات لـ 860 ألف مركبة تجارية على مستوى العالم منذ عام 2003.

مع كل ما سبق، أصدرت شركة تويوتا موتور كوربوريشن أرقام مبيعاتها للعام الماضي 2023، حيث تم بيع 11.2 مليون سيارة عبر علاماتها التجارية الأربع: تويوتا ولكزس ودايهاتسو وهينو – محطمة الرقم القياسي لصناعة السيارات.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى