أحدث المواضيعخبر اليومفيديوكونتيننتالمواضيع رئيسية

نظام صوتي للسيارة بدون سماعات! كيف هذا؟

لا يُمكن لك تخيُّله بسهولة، ولكنه أصبح حقيقة، نظامٌ صوتي بدون سمّاعات أو مكبرات صوت تقليدية! 

كُشِف عن نظام صوتي عامل بلا سمّاعات خلال فعاليات معرض الإلكترونيات الاستهلاكية 2020، حيث تعاونت كونتيننتال وشركة سينهايزر الألمانية المُتخصصة في مجال الصوتيات لتقديمه باسم أكتشويتد ساوند Ac2ated Sound. كان أن عرضت كونتيننتال التقنية سابقًا في معرض TechShow 2017 في ألمانيا بعد تطويرها إياه منذ العام 2014، ولكنها دَمَجَت مؤخرًا في خصائص النُسخة الجديدة تقنية AMBEO 3D المُسجلة كبراءة اختراع لدى سينهايزر.

كيف يعمل النظام الصوتي بلا سماعات؟

قبل الاسترسال، لا بُد من توضيح مُبسَّط لكيفية عمل التقنية؛ تنتقل عادة الموجات الصوتية من السمّاعات التقليدية بفعل مغناطيس يمر داخله ملف بإشارات كهربائية تُترجم الصوت، فيتجاب أو يتنافر مع المغناطيس بحسب الإشارة الكهربائية، وتنتقل حركة الملف الصوتي إلى مخروطٍ وغشاءٍ مرنٍ في جسم السماعة، فتعمل حركة المخروط على إحداث تخلخلات في الهواء تنتقل نهاية إلى آذاننا.

أما النظام الجديد فيستغني عن التركيبة التقليدية، فيستخدم مُشغِّلات صغيرة تلتصق إلى عدّة أجزاء داخل المقصورة لتعمل بدلًا من الأغشية المرنة في جسم السماعة التقليدية، أي أن ألواح المقصورة تُصبح نفسها الأغشية المرنة. تَصِفُ كونتيننتال طريقة انتقال الذبذبات في ألواح المقصورة كانتقالها في الآلات الموسيقية الوترية، الفيديو أدناه عرض التقنية في العام 2017

ما الفائدة منه؟

تقول كونتيننتال ومعها سينهايزر أن الصوت الصادر من النظام الجديد نقيٌ جدًا ويضاهي ذلك الصادر من جوقة للآلات الموسيقية في عرضٍ حي. كما أنه أخف بكثير مُقارنة بالسمّاعات ومُكبرات الصوت التقليدية، فهو يستغني عن المغانط الثقيلة والأغشية الإضافية والمُثبتتات المعدنية، ولذات السبب، فهو أصغر بما يُقارب 75 – 90% من السماعات التقليدية. ويُمكن ببساطة فهم ضرورة إيجاد نظام كهذا في السيارات الكهربائية التي تحتاج لتقليل وزنها لأدنى حدٍ مُمكن.

تُتيح التقنية الجديدة حُريَّة أكبر لتصميم المقصورة، حيث يُمكن وضع المُشغِّلات الصغيرة في بطانة السقف أو أعمدته ولوحة القيادة. لكن حتى الآن لم يُكشف عن إمكانية وصول التقنية قريبًا للإنتاج التجاري.

نهايةً، يُشار إلى أن هُناك شركات أخرى عملت على تقنيات مُشابهة مثل إنفيزي أوديو InvizAudio للأنظمة الصوتية للمنازل وسوني Sony التي قدمت أجهزة تلفاز ينقل الصوت بذبذبات تخرج من زجاج الشاشة! أما اختراع التقنية فيعود للعام 2005.

Facebook Comments
المصدر
سينهايزرمعرض الإلكترونيات الاستهلاكيةكونتيننتالإنفيزي أوديو

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.تقنية رائعة ولكن أتساءل عن مدى تأثيره على الأنظمة الأخرى للسيارة وفي حالة انبعاج احدى الاسطح الموضوع فيها؟ومدى تاثير الامواج على صحة الإنسان علما انها امواج محيطية ارتدادية.شكرا

    1. صحيح جدًا، كونتيننتال تقول أن التقنية ستُعطي المصممين المزيد من الحرية، ولكننا نرى عكس ذلك، فشكل الألواح على ما نعتقد سيؤثر في نقل الصوت، كذلك الحال بالنسبة للمواد المصنوعة منها وتبطينها، أما تأثير الأمواج على صحة الإنسان فمن المُفترض أنه أقل من ذلك الذي للهواتف الخلوية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: