خبر اليومهيونداي

هيونداي تطور وسائد هوائية… للمناطق الحسّاسة؟

سجّلت مجموعة هيونداي الكورية براءة اختراع لوسائد هوائية جديدة تتموضع في الجزء السفلي من المقاعد، لتبدو وكأنها مخصصة لحماية المناطق الحسَّاسة… فهل هي كذلك فعلًا؟

تقول هيونداي أن تصميم الوسادة الهوائية الجديدة سيحل إحدى أكبر المشاكل في الحوادث، وهي عدم وجود أحزمة الأمان في المكان الصحيح. غالبًا ما يقول الركاب بوضع أحزمتهم بحرص بداية الرحلة، ولكن ما تلبث أن تعمل الجاذبية واهتزازات السيارة على تغيير وضعية جسم الركاب – ومعهم مكان حزام الأمان، بل أن الركاب صغيري الحجم قد ينزلقوا من أسفل الحزام عند الحوادث!

فإن لم ينزلقوا تمامًا، قد يتسبب شد الحزام بتلفٍ في الأعضاء الداخلية. هُناك طبعًا وسائد هوائية للركبتين قد تُساعد في إبقاء الجالس مكانه، وهناك أحزمة أمان بشد تلقائي ومقاعد تنخفض للأسفل قليلًا عند زاوية الحوض، ولكن كل ما سبق لا يمنع انزلاق الراكب تمامًا.

يأتي إذًا حل هيونداي بهذه الوسادة الهوائية الجديدة، والتي تستفيد من آلية نفخ متكيفة ومجس يقيس موقع الراكب بالضبط على المقعد. بهذا، وبناء على موضع حوض الراكب وتوزيع الوزن، تنتفخ الوسادة لتوفر أكبر قدر من الاستقرار للراكب أو السائق. وإن اكتشف النظام أن الراكب ليس في وضع مناسب – أو في وضع يمكن أن يتسبب انتشار الوسادة فيه لمزيد من الضرر – فيمكنه أن يقرر إلغاء عمل الوسادة الهوائية تمامًا.

سيضمن قسم الدعم العمودي تثبيت الراكب بشكل آمن في موضعه، وينتشر القسم الأفقي فوق فخذي الراكب لضمان بقائهما على المقعد، أما الحبال الجانبية فستقيد حركة أرجل الراكب.

نهاية، يُشار أيضًا إلى أن هيونداي سجلت العديد من براءات الاختراع الأخرى المتعلقة بالوسائد الهوائية، منها فوق الأكتاف، ومنها حول العنق، ومنها على السقف أيضًا!

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: