أحدث المواضيعخبر اليومسكانيا

شاحنة سكانيا الشمسية تسير 10,000 كلم مجانًا!

تعاونت شركة سكانيا المتخصصة بصنع الجامعات مع جامعة أوبسالا السويدية وعدد من الشركات الأخرى لتطوير شاحنة اختبارية، تستفيد من الطاقة الشمسية لزيادة مداها التشغيلي.

لا يُمكن الاعتماد حتى الآن على الطاقة الشمسية لتشغيل المركبات، فكفاءة الألواح الشمسية مُنخفضة للغاية. لكن المشروع يُحاول تطوير خلايا شمسية أكثر كفاءة وأخف وزنًا، وكانت النتيجة باستخدام ما يُقارب 100 متر مربع من الخلايا الشمسية المُثبتة على الشاحنة لإنتاج طاقة تُقارب ما يُنتج منزل غُطّي سقفه بالكامل بألواح شمسية.

بالرغم مما سبق، تبقى الطاقة التي استطاعت سكانيا وجامعة أوبسالا حصدها متواضعة نسبيًا لتشغيل الشاحنة طوال العام. في السويد حيث الجو الغائم مرارًا، يمكن توليد نحو 8000 كيلوواط ساعي سنويًا، تكفي للسير ما يُقارب 5000 كلم، وهذا إنجاز على مستوى العام طبعًا ولكنه رقم متواضع إذا قسّمته على عدد أيام السنة (حوالي 13.7 كلم يوميًا فقط).
أما في الدول المُشمسة مثل إسبانيا، يُمكن أن تزيد الطاقة المُتولّدة سنويًا ومعها يصل المدى التشغيلي إلى 10,000 كلم.

تقول سكانيا أن الشاحنة التي تبلغ قدرتها 552 حصانًا (412 كيلوواط) مزودة بنظام دفع هجين، وبالتالي فلن تعتمد كُليًّا على الطاقة الكهربائية. ويُوضّح ستاس كروبينيا من سكانيا: “لم يسبق أن تم استخدام الألواح الشمسية لتوليد الطاقة لمجموعة نقل الحركة في الشاحنة كما نفعل في هذا التعاون. ويمكن لمصدر الطاقة الطبيعي هذا أن يقلل بشكل كبير من الانبعاثات في قطاع النقل. وأضاف: «إنه لأمر رائع أن نكون في الطليعة في تطوير شاحنات الجيل القادم».

هذا ويُشار إلى أن الكهرباء تُخزّن في بطارية خاصة في الشاحنة تبلغ طاقتها 100 كيلوواط ساعي، إضافة إلى بطارية أخرى في المقطورة بطاقة 200 كيلوواط ساعي. تعرّف على التجارب الأخرى المرتبطة بالطاقة الشمسية عبر الرابط هنا.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى