أحدث المواضيعأودي رياضة السياراتخبر اليومرياضة السيارات

ما كل هذه الأزرار داخل سيارة أودي RS Q إي ترون؟

تحتوي السيارات الحديثة عددًا هائلًا من التقنيات القابلة للتخصيص، سواءً ارتبطت بنظام التكييف أو الإضاءة أو الملاحة أو النظام الموسيقي أو إعدادات نظام الدفع وأنماط القيادة وغيرها، ويحتاج كل ذلك العديد من الأزرار والمفاتيح التي سيصعب جمعها في المقصورة بأناقة وفي متناول يد السائق، كما أنها تزيد التكلفة وتزيد الوزن مع تمديداتها الداخلية، فما الحل؟

انتقل الصانعون لاستخدام الشاشات العاملة باللمس والتي تُتيح ضمن صفحاتها الاستغناء عن عدد كبير من المفاتيح. لكن هناك عيوب طبعًا في ذلك؛ فتعطُّل الشاشة أو وصلاتها يعني عدم القدرة على التحكم في عدة أنظمة، كما أن المفاتيح والأزرار الحقيقة أسهل للاستخدام. بين هذه وتلك، تكمن المُشكلة بتطلُّب العامة لعديد من التجهيزات غير الضرورية في سياراتهم. هل تعديل لون الإنارة الخافتة في الداخل ضروري؟ أم خاصية التدليك في المقاعد؟ أم شكل ومدة الإضاءة الترحيبية عند فتح السيارة؟

إليك الضروري فعلًا، وهذه مقصورة سيارة أودي RS Q e-tron الكهربائية والمخصصة للراليات، فيها كل الأزرار الضرورية وشاشات بسيطة وواضحة. صحيح أن بعض تجهيزات خاصة لسيارات الرالي تختلف عن سيارات الإنتاج التجاري، إلا أن المثال يوضّح إمكانية الاستغناء عن الشاشات المُمِلَّة في السيارات الحديثة إن اكتفينا بتجهيزات أساسية.

تجهيزات مقصورة سيارات الرالي

تحدثنا سابقًا عن مشاركة أودي في رالي داكار 2022 وذلك بسيارة كهربائية مع محرك عامل بالبنزين لشحن البطاريات فقط، بل شكَّلت ما يُمكن تسميته بـ “فريق الأحلام” مع السائقان المُخضرمان كارلوس ساينز وستيفان بيترهانسل ليُصبح فوزها بالرالي الذي سينطلق بداية العام القادم في السعودية شبه مضمون. تعرف على بيانات السيارة والفريق والرالي هنا.

لكننا سنتحدث اليوم عن المقصورة الخاصة بهذه السيارة، والتي تشمل معدّات للسائق وأخرى للملّاح، وبينهما لوحة للتحكم بإعدادات التواصل الداخلي فيما بينهما، حيث يتم ذلك من خلال مايكروفون وسماعات في الخوذة.

الاختلاف الأكبر عن سيارات الرالي التقليدية يتمثل بغياب مقبض علبة التروس، فالسيارة تندفع بمحركات كهربائية لا تتطلب علبة تروس تقليدية. ومع ذلك، هناك ذراع مكابح للعجلتين الخلفيتين.
نعرف جميعًا كيف تنزلق العجلتان الخلفيتان عند رفع مكابح اليد أثناء دخول منعطف، فالانزلاق الجُزئي ودوران الهيكل يُسهل التوجيه في حالات عديدة، لكن المُختلف في مكابح اليد الخاصة بأودي RS Q e-tron ترتبط أيضًا بنظام الكبح بالتوليد المُعاكس، وهذه سابقة لم نرها من قبل.

هناك ثمانية أزرار على المقود خاصة بماسحات الزجاج والزامور والتواصل الداخلي، ومحدد سرعة لمراحل الربط -بين المراحل الخاصة- التي تُقيِّد السرعة القصوى، وكذلك زر لإدخال البيانات في البرنامج إذا أراد السائق تخزين معلومة معينة مع تسجيل توقيتها في الذاكرة.

كما توجد أمام السائق 3 شاشات؛ واحدة خلف عجلة القيادة مباشرة في الجزء السفلي من مجال رؤية السائق، توفر معلومات عن ضغط الإطارات واتجاه الحركة والسرعة الحالية، كما تقدم تحذيرات مهمة عن حالة السيارة والبطارية. أعلى من ذلك هناك شاشة تظهر السرعة وأخرى تُسمى “المكرِّر Repeater.

مهام إضافية للملّاح

لا تقتصر مهام الملاح على توجيه السائق حسب الخرائط أمامه، وإنما يُراقب أيضًا حالة السيارات ويُشغل بعض الوظائف. هناك شاشة في منتصف لوحة القيادة توفر معلومات عن ضغط الإطارات وتوازن المكابح والمصابيح وكمية الوقود. ويتم تمييز المعلومات باللون الأخضر عندما تعمل الوظيفة أو النظام بشكل صحيح، أو باللون الأحمر عند حدوث خطأ.

أسفل من ذلك، هناك لوحة أزرار تحتوي حيّزًا لـ 24 وظيفة قابلة للتخصيص مثل تشغيل مكيف الهواء أو تحديد السرعة القصوى على الطرقات العامّة. ويمكن برمجة صفحات مختلفة بحيث يتمكن السائق من تخصيص الأزرار الـ 24 عدة مرات.

إدوارد بولانجر، مُساعد السائق ستيفان بيترهانسل: “أخصص الآن نصف طاقتي فقط للملاحة، والنصف الآخر لتشغيل وظائف السيارة، وأحب هذا التحدي الجديد”.

بالنسبة لبيانات مسار السباق، فلم يعد إصدار المرحلة يتم في الليلة السابقة كما في الماضي، بل تتلقى الفرق معلومات المسار قبل 15 دقيقة من بدء المرحلة كل صباح. لذا، فقد أصبح هناك جهازان لوحيان أمام المُساعد بدلاً من دليل المسار الورقي السابق. ويتم التحكم بهذين اللوحين بوحدة تحكم عن بُعد ولكن سلكية.

ما سبب وجود شاشتين أمام الملاح؟

بالنسبة للشاشة على اليسار فهي تُظهر الطريق عبر التضاريس الوعرة. ويُسمح للفريق بفتح واستخدام دليل المسار الورقي المغلق المتوفر معهما فقط في حال تعطل هذه الشاشة، وإلا فسيواجهان عقوبة.
أما الشاشة على اليمين فتُظهر بيانات تحديد المواقع العالمي (GPS) وتُتيح التحقق من صحة الإحداثيات الرقمية التي يجب على كل مشارك المرور بها.

تمثل الملاحة في الراليات خارج الطرقات تحدياً حقيقيًا. فإضافة إلى أداء السائق، يحدد النظام وصحة استخدامه الفوز أو الهزيمة في السباق. ولا يوفر منظمو السباق سوى اتجاهات البوصلة والمسافات والرسوم التوضيحية والتحذيرات من المخاطر في دليل المسار. أي أن نظام تحديد المواقع العالمي يُقدم في سيارة الرالي مساعدة محدودة فقط.
في نفس الوقت، يُيتح النظام لمنظمي السباق التحقق من التزام المشاركين بالمسار والسرعة المحددة في مناطق تقييد السرعة على مدى مئات الكيلومترات في المناطق الوعرة المفتوحة.

يكتمل ركن القيادة في السيارة مع نظام Iritrack للاتصال الخارجي والذي يُتيح الحصول على الإسعافات الأولية، فيُمَكِّن منظمي السباق تسجيل السرعة والموقع الحالي للسيارة ورصد الحوادث. وفي حالة الطوارئ، يمكن لمساعد السائق إبلاغ المنظمين مباشرة إن احتاجوا مساعدة طبية أو ما إذا كان ينبغي لفريق الإنقاذ مساعدة متسابق آخر تعرض لحادث.

صور أودي RS Q e-tron

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: