أحدث المواضيعخبر اليومداتشيارينو

حدثٌ مُهم: رينو سانديرو ولوجان وسانديرو ستيبواي

أرسلت لنا رينو ببيان صحفي مُقتضب وبعض الصور التشويقية لطرازات سانديرو ولوجان وسانديرو ستيبواي الجديدة بالكامل، والتي تُسوّق أيضًا في بعض الدول تحت علامة داتشيا.

من المُفترض أن تكشف رينو -ومعها داتشيا- عن جميع التفاصيل للطرازات الثلاثة الجديدة يوم 29 سبتمبر الحالي، وحتى ذلك الحين تُشوقنا ببعض الصور التي تكشف التغيُّر للثلاثي المُنتظر في جيله الثالث؛ شكلٌ مُميّز وحديث مع مصابيح نهارية عاملة بتقنية LED وخطوط أكثر انسيابية للزجاج الأمامي، وسقف أقل ارتفاعًا ومحاور أعرض. مع ذلك، يبقى ارتفاع الطرازات عن الأرض كما في السابق بحيث تستمر بإغراء الباحثين عن مركبة بهامش خلوص “معقول” قادرة على التعامل مع نتوءات الطرقات ومفاجآتها.

سانديرو أكثر طرازات داتشيا مبيعًا

إنه حدثٌ مُهمٌ جدًا لـ رينو الفرنسية وداتشيا الرومانية، فطراز سانديرو هو أكثر طرازات داتشيا مبيعًا. كما أن الحدث مهمٌ لنا، فهذه السيارات هي التي الأقرب لجيوب مُعظمنا، ويتوقع أن تستمر كذلك حتى مع تقديم بعض المواصفات الحديثة، فقد أظهرت بعض الصور التجسسية سابقًا وجود شاشة منفصلة للنظام المعلوماتي الترفيهي.

واحدة من التفاصيل تُشير لإعتماد هذه الطرازات القاعدة التقنية الجديدة CMF-B المُستخدمة في طرازات مثل رينو كليو وكابتور ونيسان جوك الجديدة. تُتيح هذه القاعدة استخدام أنظمة دفع هجينة بالإضافة إلى محركات البنزين والديزل.

نُقطة تحوّل

يُشار إلى أن طراز ستيبواي الحالي كان تخلّى عن تسميته السابقة التي عُرف من خلالها بـ سانديرو ستيبواي، فهو الآن ستيبواي فقط، أما الطراز الجديد فيحمل مرّة أخرى اسم سانديرو ستيبواي! لا نعرف ما سبب التحوّل الجديد أو إن كانت التسمية ستختلف بين الطرازات المُسوّقة تحت علامة رينو وتلك المُباعة بعلامة داتشيا.

يوفر ثُلاثي لوجان وسانديرو الحالي محركًا من أربع أسطوانات سعة 1.6 ليتر بقدرة 113 حصانًا مقرونًا بناقل الحركة الأوتوماتيكي CVT X-Tronic ذو النسبة الواحدة دائمة التغيُّر، كما يتوفر محرك الثلاث أسطوانات SCe سعة ليتر واحد والذي يرتبط بعلبة تروس يدوية بخمس نسب.

يُشار إلى أن أسعار الطرازات الحالي يبدأ من حوالي 12,500 دولار أمريكي لطراز سانديرو و13,425 دولار لطراز لوجان، وأخيرًا 16,275 دولار لطراز ستيبواي. تابعونا للتفاصيل الكاملة عن الطرازات الجديدة يوم 29 سبتمبر الحالي.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: