خبر اليومرزفاني

رزفاني فينجينز، مصفَّحة مع مقاعد مزودة بخاصية التدليك!

قامت شركة ريزفاني Rezvani الأمريكية المُتخصصة بتعديل السيارات بالكشف عن طراز جديد يحمل اسم فينجينز Vengeance -أي الانتقام- يعتمد قاعدة كاديلاك إسكاليد ولكن بتصفيح شامل لخدمة المواكب الرئاسية والشخصيات الهامة.

قد يصعب تصور كاديلاك إسكاليد الأنيقة تتحوَّل لوحش، لكن مع كثير من ألواح الفولاذ السميكة والتفاصيل التي لا تمُت للطراز الأساس بصلة يُمكنك فعل ما تشاء. خصوصًا مع ميزانية واسعة ستُكلِّف العملاء نحو 249000 دولار أمريكي وبعض الخيال.

في الحقيقة هُناك أكثر ما باقة تصفيح توفرها ريزفاني، الأولى رخيصة نسبيًا … رُبما لرؤساء العصابات، وتُكلِّف 95 ألف دولار تشمل التدريع ضد الانفجارات والزجاج المضاد للرصاص، وكذلك الإطارات بقياس 35 بوصة والقادرة على السير بعد انثقابها، والمصد الفولاذي الأمامي ونظام التعليق المُعدّل ليتعامل مع الوزن الإضافي.

لكن الأمر لا يتوقف هنا، فالباب الخلفي الثقيل كهربائي التشغيل، وهناك نظام اتصال داخلي ونظام للرؤية الليلية على غرار المُستعمل من قبل الجنود، وأقنعة واقية من الغازات وسترات واقية من الرصاص، بل وتوجد رشاشات رذاذ الفلفل… لا شك أن رئيس العصابة مطلوب.

لكن إن كان العميل شخصية سياسية، فهناك ما يليق طبعًا مقابل 125 ألف دولار؛ مقاعد خلفية مدفأة ومهوية ومزودة بخاصية التدليك وشاشات على ظهور المقاعد الأمامية. ثم إن التجهيزات المتوفرة في كاديلاك إسكاليد أساسًا ليست بالقليلة، وهي تضم شاشة OLED منحنية بقياس 38 بوصة، ومقاعد أمامية كهربائية التشغيل يمكن ضبطها على 12 وضعية ومكيف أوتوماتيكي ثلاثي المناطق ونظام موسيقي من AKG يضم 19 مكبر صوت.

بالنسبة لنظام الدفع، فهناك ثلاثة خيارات؛ الأول بمحرك بثماني أسطوانات V8 سعة 6.2 لتر يولد 420 حصانًا (313 كيلوواط) وعزم 623 نيوتن متر. والثاني تستخدم نفس المحرك ولكن يرفع القدرة إلى 690 حصانًا (515 كيلوواط) كما يزيد عزم الدوران إلى 911 نيوتن متر.

أما المحرك الثالث فعامل بالديزل وبست أسطوانات سعة 3.0 لتر، يُنتج قدرة 277 حصانًا (207 كيلوواط) وعزم دوران يبلغ 623 نيوتن متر.

ترتبط المحركات مع علبة تروس أوتوماتيكية بـِعشر نسب ويمكن إقرانها بنظام دفع رباعي اختياري. كما أشارت الشركة أيضًا إلى نظام التحكم المغناطيسي بالقيادة Vengeance sports وترس تفاضلي خلفي محدود الانزلاق.

يُمكنك الإطلاع على النماذج الأخرى التي تصنعها رزفاني عبر الرابط هُنا.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى