أحدث المواضيعبورشهخبر اليوم

بورشه تحتفل باليوبيل الفضي لـ بوكستر بنسخة خاصة

نكاد لا نُصدّق مرور 25 عامًا على إطلاق بورشه بوكستر لأول مرّة، لا شك أن الزمن يسير بسرعة أكبر مما نتمنى!

بدأت قصة السيارة ذات المقعدين والسقف القابل للطي في معرض ديترويت للسيارات في العام 1993‏، ووصلت خط الإنتاج في العام ‎1996، ومنذ ذلك الوقت رأينا أربعة أجيال بيع منها أكثر من ‎375,000 وحدة تمنينها أن نحل على إحداها!

بما سبق، تحتفل بورشه بعيد ميلاد بوكستر الخامس والعشرين من خلال نسخة خاصة اسمتها بوكستر ‎‎25 Years‎ حيث سيقتصر إنتاج هذه النُسخة على ‎1,250 وحدة فقط أساسها طراز بوكستر ‎GTS ‎4.0‎‏ مع محرك بوكسر بست أسطوانات سعة 4 ليترات.

ستتميز النُسخة الخاصة بتفاصيل بلون بني نُحاسي – يُسمّى نيودايم – وذلك في تفاصيل المصد الأمامي وفتحات الهواء الجانبية مع القضيب الأحادي، بالإضافة إلى حروف الشعار والعجلات المعدنية الخفيفة قياس ‎20 بوصة. أما السيارة فيمكن طلبها بالفضي أو الأبيض أو الأسود، بأي حال سيأتي غطاء خزان الوقود، مزيناً بحروف شعار بورشه للتصميم الخاص وبلون الألمنيوم على غرار أنابيب العادم اللّماعة، فيما يأتي إطار الزجاج الأمامي بالأسود.

في الداخل، يتماشى المتوفر مع التصميم الأصلي التاريخي للسيارة؛ تجمع النسخة الخاصة بين المقصورة المصنوعة من جلد بوردو مع السقف القابل للطي من القماش الأحمر، فيما يحمل السقف القابل للطي نقش لحروف ‎”Boxster ‎25 Years”‎‏. ويتوفر أيضاً خيار اللون الأسود للمقصورة والسقف القابل للطي. وتتضمن مجموعة تجهيزات السيارة الجديدة مجموعة تزيين المقصورة من الألمنيوم، ومقاعد رياضية قابلة للتعديل كهربائياً بأربعة عشر وضعية، وعتبات الأبواب المزينة بحروف ‎”Boxster ‎25 Years”‎‏، وعجلة قيادة ‎GT‎ الرياضية متعددة الوظائف المكسوة بالجلد مع وظيفة التدفئة‏.

محرك بورشه بوكستر 25 عامًا

تُجهز السيارة بالمحرك سداسي الأسطوانات المتقابلة أفقياً – بوكسر- سعة 4 ليترات الخاص بسيارة ‎718 بوكستر ‎GTS ‎4.0‎‏، والذي يُستخدم أيضاً كتجهيز أعلى في سيارة ‎718 سبايدر. يوفر هذا المحرك قدرة 394 حصانًا (‎400 حصان متري، 294 كيلووات) بالسحب الطبيعي – أي بلا توربو- فيما يصل العزم إلى 418 نيوتن متر، ويرتبط إلى علىبة تروس يدوية بست نسب أو أوتوماتيكية من طراز ‎PDK‎ بتعشيق مزدوج وسبع نسب.

تبلغ السرعة القصوى للنسخة الاحتفالية الخاصة ‎293 كلم/ساعة، ومع علبة التروس الأوتوماتيكية، تتسارع من الثبات إلى ‎100 كلم/ساعة في أربع ثوانٍ.

تشمل التجهيزات الأساسية مجموعة كرونو الرياضية ونظام التحكم بالتعليق الرياضي النشط من بورشه PASM الذي يخفض ارتفاع السيارة بمقدار ‎10 ملم، ونظام توجيه العزم من بورشه PTV مع ترس تفاضلي ميكانيكي محدود الانزلاق.

هل يُمكن طلب واحدة؟

تتوفر سيارة بوكستر ‎‎25 Years‎ عند الطلب، وستصل الدفعة الأولى إلى الأسواق في نهاية أبريل 2021، لكن لم تكشف بورشه عن السعر … عليك زيارة صالة عرض بورشه بنفسك!

‎25 عاماً على ولادة طراز بوكستر

تحظى سيارة بوكستر بمكانة خاصة للغاية لدى شركة بورشه، حيث مثلت بداية تحول استراتيجية شركة تصنيع السيارات الرياضية وكانت سبيلاً للخروج من الفترة الاقتصادية الصعبة في منتصف تسعينيات القرن العشرين. ويتجلى ذلك في إنتاج أول محرك بست أسطوانات متقابلة أفقياً مع تقنية التبريد بالمياه وأيضاً في مفهوم الأجزاء المتحركة الذي ظهر لأول مرة مع السيارة ذات السقف القابل للطي والمحرك الموجود في الوسط. وتم استخدام هذا المفهوم في جيل ‎996 من سيارة 911‏، والذي تم إطلاقه بعد عام، ومكّن بورشه من العودة إلى تحقيق الأرباح‏.

تنفرد السيارة ذات المقعدين، التي تتميز بسعرها المقبول ضمن طرازات بورشه، بالسمات التاريخية للعلامة التجارية الشهيرة. فقد كان التصميم الخارجي لسيارة بوكستر التجريبية التي عُرضت في ديترويت في العام ‎1993 يذكر من يراه بتصميم سيارة 550 سبايدر الأسطورية وسيارة السباق ‎‎718 RS‎ ‎60 سبايدر. وحظي هذا التصميم بردود فعل جيدة لدرجة أن مجلس إدارة بورشه تدخل في عمليات التصميم الجارية للسيارة التي ستدخل خط الإنتاج وأمر بكل وضوح: “اصنعوا السيارة التجريبية هكذا تماماً”‏.

بورشه بوكستر، الجيل الأول

عندما دخلت السيارة خط الإنتاج في أغسطس 1996‏، كانت ملامح تصميم بورشه الأصيل واضحة عليها تماماً، حيث كانت تتشارك الواجهة الأمامية مع جيل ‎996 من سيارة 911‏. وفي الوقت نفسه، تم تصميم محركها لتلبية معايير الانبعاثات الصارمة، وذلك بفضل تقنية التبريد المائي، وتقنية الصمامات الأربعة ونظام توقيت السحب المتغير. وكان هذا المحرك المثبت في الوسط يأتي بستة أسطوانات أفقية متقابلة وسعة ‎2.5 لتراً في البداية، وكان ينتج ‎204 حصان متري ‏(159 كيلووات)‏… ليس بالقليل آنذاك.

أُدخلت المزيد من التحسينات على السيارة بعد ذلك مع تعزيز قوة محركها. فقد تضمن الجيل الأول من سيارة ‎986 بوكستر محركاً بسعة ‎2.7 لتر في العام 1999‏، بقوة ‎220 حصان متري ‏(162 كيلووات) في البداية، ثم بقوة ‎228 حصان متري ‏(168 كيلووات) بعد ذلك. وطُرحت سيارة بوكستر ‎S‎ الجديدة بمحرك سداسي الأسطوانات سعة ‎3.2 لتر بقوة ‎252 حصان متري ‏(185 كيلووات)، والذي سرعان ما أصبح بقوة ‎260 حصان متري ‏(191 كيلووات).

بورشه بوكستر، الجيل الثاني

في العام ‎2004 جاء الجيل الثاني ‎987 بتصميم مطوّر، وعجلات قياس ‎17 بوصة، وتصميم جديد للمقصورة، إلى جانب نظام التحكم بالتعليق الرياضي النشط من بورشه (PASM) كتجهيز اختياري مع تجهيزات متغيرة لامتصاص الصدمات، ومكابح بورشه المركّبة المصنوعة من السيراميك (PCCB) ومجموعة كرونو الرياضية، ثم تم تعزيز قوة المحركات إلى ‎240 حصان متري ‏(176 كيلووات) و280 حصان متري ‏(206 كيلووات) على التوالي دون تغيير في سعة المحرك. وبحلول نهاية فترة إنتاج هذه المحركات، وصلت قوتها إلى ‎255 حصان متري ‏(188 كيلووات) بسعة ‎2.9 لتر و310 حصان متري ‏(228 كيلووات) بسعة ‎3.4 لتر. وحلّ ناقل الحركة ‎PDK‎ الأوتوماتيكي ثنائي القابض أيضاً محل ناقل الحركة الأوتوماتيكي ‎Tiptronic S‏‎‏.

بورشه بوكستر، الجيل الثالث

في العام ‎2012 رأينا الجيل الثالث ‎981 من بوكستر الذي تم تطوير تصميمه بشكل كامل. كانت السيارة الجديدة أكثر جاذبية وجرأة وأسرع من سابقاتها بفضل الهيكل الخفيف والجديد كلياً. وجاء السقف القابل للطي الكهربائي بالكامل مصنوعاً من القماش بدون غطاء لمكان تخزينه، وكانت أعمدة المحور أقصر، وزادت مساحة المقصورة بنقل الزجاج الأمامي للأمام. طرحت الشركة محركات بوكسر الاقتصادية بتقنية الحقن المباشر للوقود وبدأت بمحرك سداسي الأسطوانات سعة ‎2.7 لتر بقوة ‎265 حصان متري ‏(195 كيلووات) ومحرك سعة ‎3.4 لتر بقوة ‎315 حصان متري ‏(232 كيلووات). وطرحت بعد ذلك في أبريل ‎2014 سيارة بوكستر ‎GTS‎ بقوة ‎330 حصان متري ‏(243 كيلووات). وبالتأكيد تربعت سيارة بوكستر سبايدر على قمة المجموعة، بمحرك سعة ‎3.8 لتر بقوته الهائلة البالغة ‎375 حصان متري ‏(276 كيلووات)‏.

بورشه بوكستر، الجيل الرابع

في يناير 2016 وصلنا الجيل الرابع – الحالي ‎982 من سيارة بورشه ‎718 بوكستر‏، حيث اعتمد لأول مرة محركًا رباعي الأسطوانات سعة ليترين وضاغطًا توربينيًا ليُنتج ‎300 حصان متري ‏(220 كيلووات) وكان محرك بوكسر سعة ‎2.5 لتر يولد ‎350 حصان متري ‏(257 كيلووات) بفضل التوربو ذي الهندسة المتغيرة. ثم طُرحت بعد ذلك بوقت قصير سيارة بوكستر ‎GTS‎ بقوة ‎365 حصان متري ‏(269 كيلووات). وفي منتصف العام 2019‏، تربعت النسخة الجديدة من سيارة بوكستر سبايدر على قمة المجموعة، حيث أصبحت تجهز بمحرك سعة ‎4.0 لتر بقوة ‎420 حصان متري ‏(309 كيلووات) على غرار السيارة الرياضية الرائدة ‎718 كايمن ‎GT4‎ ذات السقف الثابت. وأصبح هذا المحرك سداسي الأسطوانات الموجود في الوسط متوفراً أيضاً في سيارة ‎718 بوكستر ‎GTS‎ ‎4.0 بقوة ‎400 حصان متري ‏(294 كيلووات) منذ العام 2020‏.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: