أحدث المواضيعخبر اليومفيديونيسان

نيسان كونسبت 20-23، ونظرة على ميكرا القادمة

بمناسبة الذكرى السنوية العشرين لافتتاح مركز نيسان ديزاين أوروبا NDE في لندن، كشفت نيسان عن اختبارية باسم كونسبت 20-23.

مَنَحَت نيسان مصممي مركزها في لندن فرصة نادرة لتصميم سيارة اختبارية تحتفل معها بمرور 20 عامًا على افتتاح المركز، فجاءت النتيجة هاتشباك عريضة بجناح ضخم، وتفاصيل لُعبَّة ورياضية في آن، ومستوحاة من عالم السباق مع لمحات مُستقبلية قد تظهر بعضها على الجيل المُقبل من طراز ميكرا.
يقول ألفونسو ألبايسا، نائب الرئيس الأول للتصميم العالمي في نيسان: “اعتمد فريق التصميم الشاب في مركز نيسان ديزاين أوروبا على مفهوم بسيط يتمثل بتصميم سيارة مدينة كهربائية ممتعة للقيادة اليومية. وصمّم الفريق سيارة الهاتشباك الصغيرة المستوحاة من عالم سباقات السيارات عبر الإنترنت. وقد أعجبني هذا التصميم الذي تتلاقى فيه مفاهيم الحياة المدنية العصرية مع ألعاب الإنترنت، والتنقل النظيف بدون انبعاثات كربونية”.

الاسم ذكي أيضًا: الرقم 23 والذي تستخدمه نيسان على سيارات السباق الخاصة بها يُقرأ باللغة اليابانية 2 ني و3 سان – أي نيسان، أما الرقم 20 فللاحتفال كما ذكرنا بافتتاح المركز.

تصميم لُعَبي رياضي

يتميز تصميم الهاتشباك لُعبَّة الطابع بتفاصيل انسيابية أمامية وخلفية، مع انحناءات عميقة توجّه تدفق الهواء بعيدًا عن مقدمة السيارة، عبر فتحات لتبريد المكابح؛ حيث ينساب الهواء إلى الخارج من خلال فتحات خلف العجلات الأمامية مباشرةً. وتتميز مقدمة السيارة بسطح مستوٍ يميل بزاوية إلى أعلى غطاء المحرك، فيما تأتي المصابيح الأمامية بمظهر مكوّن من نصفي دائرة علوي وسفلي رفيعين ومعزّزين بإطار حادّ من مصابيح LED.

من الجانب، تظهر تفاصيل الأقواس الملتفّة حول العجلات الكبيرة ذات الإطارات المنخفضة، كما يتميز الجانب العلوي من أقواس العجلات الأمامية والخلفية بفتحات تهوية لتخفيف الضغط الذي يمكن أن يزيد من مقاومة الهواء في الفراغ المحيط بالعجلات.
وينتهي انحناء أقواس العجلات بشكلّ حادّ يصل إلى مستوى الباب السفلي؛ حيث تشكل زوايا التقاطعات مخرج الهواء خلف العجلة الأمامية. وتسمح نفس الشقوق الموجودة على أقواس العجلات الخلفية لتدفق الهواء بتبريد المكابح الخلفية.

وفي الخلف، يظهر جناح كبير من قطعة واحدة منسابًا من السقف. وتقول نيسان أن الرؤية الخلفية لا تتأثر بالجناح الخلفي، ليتجاوز التصميم مشكلة تواجه السيارات الرياضية المزوّدة بالأجنحة الخلفية.

وكما هو الحال مع المصابيح الأمامية، تتكوّن المصابيح الخلفية من مصابيح LED علوية وسفلية رفيعة على شكل نصفي دائرة، وتتناقض في انحناءاتها مع التصميمات المربعة للجزء السفلي من الهيكل، والمحدّدة بأشكال عملية للغاية للتحكّم بتدفق الهواء وتحقيق أقصى قدر من قوّة الارتكاز مع انسياب الهواء من تحت السيارة. ويظهر على امتداد جانب السيارة شريط أفقي من الأسفل ترسم الحدود الخلفية للسيارة.

الأبواب مقصيّة تفتح للأعلى، والمقصورة مناسبة لشخصين، يجلسان في بحر من الأبيض، لا تشوبه أزرار ولا شاشات عديدة. المقود مستطيل ومُتصل بعمود طويل للتوجيه وحاملٌ من ألياف الكربون ممتد من قاعدة اللوحة المركزية. وفي المساحة بين الراكبين، توجد دعامتان معدنيتان تثبتان اللوحة المركزية في مكانها.   

يُشار إلى أن الجيل المُقبل من نيسان ميكرا سيكون كهربائيًا بالكامل، ومن المُنتظر أن يدخل الإنتاج عام 2026. كانت نيسان أعلنت في يناير 2022 أن النموذج سيعتمد على القاعدة التقنية CMF B-EV التي تستخدمها مركبات تحالف رينو-نيسان-ميتسوبيشي مثل رينو 5 وألباين A290، وبحيث يتم تصميم السيارة لدى نيسان وإنتاجها من قبل رينو.

أدناه صور الاختبارية نيسان 23-20 وأسفل من ذلك الطرازات التي صُممت في مركز نيسان ديزاين أوروبا وصنعت في المملكة المتحدة.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى