أحدث المواضيعخبر اليوممواضيع رئيسيةنيسان

أصل علامة نيسان وتطوّرها

لشركة نيسان ارتباط وثيق بـ داتسون، والأمر كذلك بين علامتي الشركتين وعلم اليابان. وفي تاريخ الشركتين هُنالك قصص عن أرنبٍ سريع وولادة الشمس وتبدّل لاسم الشركة ست مرّات، وكل ذلك يُغرينا بمعرفة المزيد!

تقول نيسان أن أصل الشركة يعود لبداية ثلاثينيات القرن الماضي، وهذا صحيح .. ولكن لاسم نيسان فقط، فقد كان هناك مشاريع وشركات أدّت لظهور نيسان، ومنها شركة كايشينشا؛ أول شركة يابانية للسيارات.

اللطيف أن أسماء الشركات التي أدت لظهور نيسان احتوت كلمة “الشمس”، أما معنى كلمة نيسان فهو “ولادة الشمس”، حيث تنقسم التسمية لجُزئين؛ Ni أي الشمس باليابانية وssan أي ولادة أو منتج. وطبعًا مع كلمة الشمس في مطلع التسمية جاءت علامات الشركة دائرية الشكل، وهي تشهد الآن تطورًا غير مسبوق، لكن قبل المضي إلى ذلك يتوجّب علينا التوقف عند أهم المحطات التي أدت لظهور الشركة، والتي تُفسر ارتباطها بـ داتسون.

محطات أساسية

يعود أصل الشركة اليابانية للعام 1911، عندما أسّس ماسوجيرو هاشيموتو شركة كايشينشا Kaishinsha Motor Car Works في طوكيو وكانت أول شركة يابانية للسيارات.

1914: قدّم هاشيموتو أول سيارة باسم DAT، وكان الاسم مُستمدًا من الحروف الأولى لأسماء العائلة للمُستثمرين الثلاث في الشركة: Kenjirō Den وRokurō Aoyama وMeitarō Takeuchi.
بالمُناسبة، تُلفط DAT باليابانية داتتو datto، وهذا اللفظ معناه الأرنب المُنطلق بسرعة، اخيتار موفق للاسم!

1918: تغيّر اسم الشركة ليُصبح Kaishinsha Motorcar Co., Ltd، واختصت بإنتاج الشاحنات

1923: أنتجت الشركة سيارات للركاب أسمتها ليلى Lila

1925: تغيّر اسم الشركة ليُصبح DAT Motorcar Co

1926: اتحدت دات DAT مع شركة Jitsuyo Jidosha

1931: أنتجت الشركة الجديدة طراز Datson Type 11، وDAT-son تعني “أبناء دات” ولاحقاً تغير الإسم إلى Datsun، وأحرف sun هُنا معناها طبعًا الشمس، وعلامة الشركة أتت دائرية كقرص الشمس الذي يُطبع أيضًا على علم اليابان.

1933: تغيّر اسم الشركة ليُصبح Jidosha-Seizo Co., Ltd

في هذه الأثناء، برز اسم نيسان كشركة قابضة لمؤسسها يوشيسوكي آيكاوا وسُجِّلت في بورصة طوكيو بالاسم Nihon Sangyo، كانت تضم كل من هيتاشي Hitachi وشركة توباتا Tobata Casting لصب المعادن. استطاعت شركة توباتا تملُّك شركة جيدوشا سيزو Jidosha Seizo الصانعة للسيارات وهكذا ارتبط الأمور بـ داتسون.

1934: قرّر أيكاوا فصل قسم صناعة السيارات وتحويله لشركة جديدة باسم نيسان Nissan Motor Co., Ltd وبيع سيارات تحمل علامة نيسان وداتسون.

كانت تلك بداية علامة نيسان التجارية في عام 1933 والمتوارث من تصميم علامة داتسون، واستُخدِم فيه نفس نمط العلامة التجارية وتضمّن مستطيلاً أزرق واسم نيسان بأحرف بيضاء مع دائرة حمراء في الخلفية ترمز إلى شروق الشمس.

علامة تجارية واحدة وشارات مُختلفة

 اعتمدت الشركة العلامة الأولى هذه كهوية بصرية لنيسان حتى عام 1970، لكن إذا نظرتم إلى سيارات نيسان خلال هذه العقود، قد تجدون صعوبة في رؤية العلامة التجارية الرسمية، بل ستجدون مجموعة من شارات نيسان الأخرى بعدد من أساليب الرسم المختلفة والتي تعكس اسم نيسان. لماذا؟ تقول الشركة أنها حرصت على أن تكون الشارات بأنماط معاصرة لكل فترة:

مثلًا في الخمسينات كانت شارات نيسان مكتوبة بأحرف كبيرة ولكن في الستينات أصبحت كلمة نيسان مائلة لازدياد الطلب على ملكية السيارات الشخصية، بل أن الحرف N في أول الكلمة كان صغيرًا n في إشارة للتحرر.

شهدت العقود التالية العودة لاعتماد الأحرف الكبيرة على شارات سيارات نيسان حيث تبدلت التوجهات في الثمانينيات وبات التركيز متمحورًا حول الأعمال. ثم برزت أهمية المكانة الفردية والتميّز عن الغير، مما أدى إلى ظهور عدد من الشارات المعدنية اللافتة ذات الخطوط الجريئة، وغالباً ما اختلفت من منطقة إلى أخرى وحتى من طراز إلى آخر.

مع ذلك، اتضح لـ نيسان وجوب ابتكار هوية بصريّة موحّدة لتعزيز مكانة العلامة التجارية عالميًا، فتمّ ابتكار شعار العلامة لعام 2001 الذي يتميز بتصميم أحادي كرمز للصناعة الحديثة وتم وضعه على جميع الطرازات.

يوضح البروفيسور دايفد بيهانيك، المصمم والمحاضر في جامعة السوربون في باريس والخبير في رمزية الرسوم، أنّ التصميم الذي يتميز  بالنمط الصناعي والذي أتت به علامة العام 2001 كان شائعاً لدى كافة مصنعي السيارات تقريبًا؛ أحرف ناتئة ثلاثية الأبعاد أو حفر غائر ولون رمادي معدني لإضفاء ظِلٍّ ليعكس رؤية التصنيع المتقدم.

علامة نيسان الجديدة

كان في يوليو 2020 أن كشفت نيسان عن علامة جديدة ومبسطة تتميّز بشكل “مسطح” ثنائي الأبعاد وأحادي اللون وأكثر أناقة مع خطوطٍ أرفع وبروزٍ أوضح. تُمثل هذه العلامة الحقبة الجديدة للسيارات الكهربائية، كما أنه يواكب عصر الهواتف الذكية حيث تبرز الرسوم النقية على الشاشات، وهذا توجه رأيناه مع فولكس واجن وعلامتها الجديدة، وكذلك مع علامة بي ام دبليو الجديدة وعلامة كيا.

مع ما سبق، لم يُنسى تراث الشركة بفضل الشكل المألوف لقرص الشمس الذي يحمل اسم نيسان في وسطه، ويقول تسوتومو ماتسو، نائب المدير العام لقسم تطوير التصاميم في نيسان: “إنّ علامة نيسان الجديدة تعكس رسالتنا الأساسية في التصاميم السابقة، ألا وهي: إذا كنت تتمتع بإيمان قوي وثابت، فإنه لديك قوة الشمس.”

يقول البروفيسور بيهانيك إنّ الشعار يتجدد ليواكب توجّهات الشركة، إلا أنه يجب الحفاظ على نمطه الرئيسي المميز الذي يعكس جوهر العلامة التجارية. ويؤكد بيهانيك أنه يجب ألا يتم التغاضي عن هذا الجزء مطلقاً عند تحديث الهوية المرئية إلا للإشارة إلى تغيير جذري في الإدارة أو في توجّه الشركة.
لهذا السبب، تُعدّ علامة نيسان الجديدة تطوراً وليس شكلاً جديداً تماماً. فهي تعكس مسيرة نيسان نحو المركبات الكهربائية والتنقل الذكي، مع الحفاظ على روح الابتكار والتراث.

ترافق تطوير علامة نيسان مع تقديمها طراز أريا الكهربائي بالكامل لتعكس الحقبة الجديدة؛ الاسم بقي كما هو، ولكن أصبح أكبر من الدائرة حوله -والتي تُمثّل الشمس- ليبدو كالأفق، تلميحات بأن نيسان الآن تنظر للأفق البعيد أو أنها شقّت الشمس… لطيف!

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: