أحدث المواضيعخبر اليوملوسيد

لوسيد السعودية صنعت 800 سيارة حتى الآن، ولكن بطريقة عجيبة!

افتتحت شركة لوسيد الأمريكية لصناعة السيارات الكهربائية شهر سبتمبر الماضي أول مصنع لها خارج الولايات المتحدة، وتحديدًا في مدينة جدة لتجميع طراز لوسيد آير بقدرة إنتاجية أولية تصل إلى خمسة آلاف سيارة سنويًا. أما الجديد فيتعلّق بتجميع 800 سيارة حتى الآن في مصنع جدة، ولكن بطريقة غريبة جدًا، إليكم التفاصيل.

كانت الحكومة السعودية تعهّدت بشراء 100 ألف وحدة من لوسيد آير على مدى السنوات العشر المُقبلة، فصندوق السيادة السعودية ممول رئيسي في لوسيد، وضخَّ نحو مليار دولار أمريكي في عروق “لوسيد موتورز Lucid Motors” لصناعة السيارات الكهربائية في صفقة أُعلن عنها في سبتمبر 2018 وتمت في أبريل 2019. كما وتم الإتفاق على إنشاء مصنع في جدة.

الغريب أن لوسيد جمَّعَت حتى الآن -في جدّة- 800 وحدة فقط، ووفقًا للسيد فيصل سلطان، النائب العالمي لشركة لوسيد، جاءت الطريقة بصنع السيارة بالكامل في مصنع أريزونا، ثم تفكيكها وشحنها إلى السعودية، ليتم تجميعها مرة أخرى!

لكن لماذا؟

قال السيد فيصل سلطان في حديث لـ رويترز، أن المُنشأة في جدة صغيرة. وأن السبب في هذا الإجراء يرجع لرغبة لوسيد باتخاذ خطوات صغيرة لتدريب العاملين. وأضاف أن العمال في مصنع جدة يقومون بإعادة توصيل البطارية وإعادة تركيب الإطارات واختبار السيارة. وأردف، نقوم بتجميع من 16 إلى 20 مركبة يوميًا، بدلاً من تجميعها في ساعة واحدة، وبهذا يمكنك قضاء الوقت مع العاملين لتدريبهم حقًا.

تقوم لوسيد بإعداد الموظفين -نصفهم سعوديون- لافتتاح مُنشأة بناء كاملة، وهو مصنع قادر على تصنيع سيارة في عام 2026، وقد تم بالفعل بدء البناء فيه. وفي هذا، يقول السيد فيصل سلطان إن افتتاح المنشأة الجديدة للتصنيع يعتمد على سلاسل التوريد وتنمية القوى العاملة، مضيفًا: “يجب أن يكون من المنطقي تجاريًا في نهاية المطاف أن نفتح هذا المصنع، لكن البناء مستمر”.
هذا وتأمل السعودية أن يساعد المصنع في تشجيع موردي قطع الغيار الرئيسيين على ترسيخ وجودهم في المملكة. لكن حتى الآن يقول السيد سلطان: “لا يمكننا إجراء عملياتنا دون أن نكون فعالين من خلال جلب قطع الغيار من جميع أنحاء العالم”.

صور لوسيد آير

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: