أحدث المواضيعخبر اليومفيديولينكون

الاختبارية لينكون موديل L100 للاحتفال بمئوية الشركة

رأينا في سيارات لينكون مؤخرًا تصاميم أنيقة فعلًا قد تدفع البعض لاعتبار لينكون زيفار مثلًا أجمل سيارة سيدان متوسطة في الأسواق! كما أن نافيجاتور العائلي الكبير ما يزال جميل القَسَمات بالرغم من مرور ما يقرب من خمس سنوات على تقديمه. لكن لينكون – التابعة لشركة فورد، تتحضّر لمرحلة جديدة على صعيد التصميم والتقنية، فهي تنظر “للكهربة” كمستقبل حتمي، تُعِدُّ له مبدئيًا ثلاث سيارات سنراها بحلول العام 2025، ورابعة في العام 2026. ولذا كان لزامًا عليها توضيح ما لديها من أفكار فأتت في أبريل الماضي بالاختبارية ستار، وتأتينا اليوم باختبارية أخرى تحتفل معها بمرور 100 عام على تأسيس الشركة الأمريكية.

يحتفل طراز L100 الاختباري بإرث لينكون، ويستلهم من طراز 1922 L الذي تم إنشاؤه بعد أن اشترت فورد موتور كومباني شركة لينكون.

تصميم الاختبارية لينكون موديل L100

وفقًا لـ لينكون، تستلهم هذه الاختبارية من الماضي وتتطلع إلى المستقبل عبر كشفها عن رؤيتها الجديدة للتنقل. فتأتي السيارة الضخمة التي عُرِضت خلال فعاليات مسابقة الأناقة في بيبل بيتش بأفكار تؤكد توجه صناعة السيارات للقيادة الذاتية، ولكنها -بعكس الدارج- تُلغي الشاشات المُستخدمة على لوحة القيادة الأمامية، بل لا توجد هناك لوحة قيادة ولا مقود تقليدي، بل شاشة وسطية كبيرة مثبتتة أفقيًا يُمكن التحكم من خلالها بالوجهة المطلوب الوصول إليها.

من المؤكد أيضًا أنك لاحظت الألوان على أرضية المقصورة، وما هي إلا عرضٌ لثلاث شاشات ضخمة، لا يبدو أن الهدف منها يتعدى توفير جوٍ لطيف ورسوماتٍ تتبّدل من حين لآخر للترويح عن الركاب.

تقترح لينكون طريقة تصميم جديدة تُساعد في تحويل شكل المقصورة بما يتوافق ورغبة الركاب، فيمكن قلب مقاعد الصف الأمامي لتوفير بيئة اجتماعية وبحيث يُصبح الجالسون جميعًا في الداخل مُتقابلون لتبادل أطراف الحديث والترفيه بينما تسير المركبة ذاتيًا لوجهتها.
فإن وقع نظر الركاب على مكونات المقصورة، فسيجدون نسيجًا من الجلد السويدي الصناعي أرجواني اللون طيِّب الرائحة. أما بخصوص السقف الزجاجي الذي يرتفع عند فتح الأبواب ذات المفصلات الخلفية لإضفاء إحساس حقيقي بالاحتفال والرحابة فلا يُمكن تصور وصوله للإنتاج التجاري في القريب العاجل.

من الخارج، تبدو هذه الاختبارية وكأن منحوتة بفعل الرياح، فلا تبرز منها تفاصيل حادة، ولا مرايا جانبية طبعًا، بل حتى شعار العلامة -القديم- وُضِعَ تحت الغطاء الزجاج في مقدمة السيارة. هذا واختار المصممون للهيكل الخارجي الطلاء المعدني والأكريليك بدلاً من الكروم، مع طبقة ثلاثية من السيراميك الرقمي لإبراز اللون الأبيض الدافئ والناعم الذي يتحول إلى اللون الأزرق البارد.

تقول جوي فالوتيكو، رئيسة لينكون: “نَمُرُّ اليوم بلحظةٍ خاصةٍ في تاريخ علامتنا، حيث كانت لينكون على مدى المئة عام الماضية رائدةً في ابتكاراتها المتعددة وتدفع حدود التصميم التي أصبحت من سمات علامتنا التجارية التي نعرفها ونحبها اليوم. ونقوم عبر طراز L100 التجريبي بتصوّر ملاذ لينكون من منظور جديد يناسب عملاءنا في المستقبل ونتخذ خطوةً جريئةً ومهمةً نحو الفصل التالي من تراث العلامة”.

صور الاختبارية لينكون موديل L100

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: