أحدث المواضيعخبر اليومفوردلينكونمواضيع رئيسية

للمرة الثالثة… وداعًا لينكون “كونتيننتال”

أنهَت شركة لينكون إنتاجَ طراز السيدان الفخم “كونتيننتال”، وذلكَ للمرةِ الثالثة في تاريخ هذا الطراز، حيث ستُصبح سيارة الدفع الرباعي “نافيجاتور” طراز القمَّة لدى العلامة الأمريكية.

أنتَجَت لينكون Lincoln، علامةَ السيارات الفخمة لدى فورد، في الثلاثين من شهر تَشرين الأول (أكتوبر) الماضي السيارة الأخيرة من طراز “كونتينِنتال Continental” السيدان من الحجم الكبير، وطراز القمَّة في تشكيلة عُروضها. كان ذلكَ في مصنَعِ فورد فلات روك لتجميع السيارات Ford Flat Rock Assembly Plant، بولاية ميشيغان، علمًا بأنها المرة الثالثة في تاريخ هذا الطراز العريق التي يُعلَن فيها وقف إنتاجه.

لم يكُن هذا مُفاجِئًا؛ إذ إن الحديث مُتداولٌ مُنذُ عامين تقريبًا، عندما قيلَ بأن لينكون ستوقِف إنتاج هذه السيارة بعد انتهاء فترة الجيل الحالي (العاشر). يعود هذا الاسم ضمن عروض لينكون إلى العام 1940، وقد توقف إنتاجه عدة مرّات. كشفت لينكون عن السيارة الحالية – السابقة في العام 2016، كطراز للعام 2017، بعد 14 عامًا من الغياب، حيث أُنتِجَت باستِخدامِ قاعدة العجلات “سي دي 4 CD” من فورد، المُستخدمة أيضاً في إنتاجِ طرازَي السيدان فورد “فيوجِن Fusion” و “أم كاي زد MKZ” من لينكون، علمًا بأن الأخير قد توقَّفَ إنتاجهُ في وقتٍ سابق من هذا العام، ولا يوجد لدى الشركة خطط لإنتاج سيارة سيدان في المستقبل القريب.

لينكون كونتيننتال الجديدة 2017

في مُراجعةٍ سريعةٍ مُقتضبة لتاريخِ هذا الطراز، فقد تم تقديمهُ خلال فترات أجياله بعدة أشكال للجسم، السيدان والسيدان الطويلة والمكشوف Cabriolet والكوبيه Coupe، توقَّف إنتاجه للمرة الأولى في العام 1948 بعد انتهاء دورة حياةِ الجيل الأصلي (الأول) منه، وعاد الجيل الجيل الثاني في العام 1956 واستمر في أجيالٍ لاحقة لغاية العام 2002، حيث حلَّ بديلًا عنه طراز “أم كاي أس MKS” في 2009، وعادَ اسم “كونتينِنتال” في العام 2016. بعد توقف استمر لـ 14 عامًا. وبلغت مبيعات هذا الطراز من الجيل الحالي أكثر من 36 ألف وحدة تقريبًا في أمريكا و أكثر من 21 ألف وحدة في الصين، وصدَر منها نُسخةٌ خاصة محدودة شديدة الفخامة الإنتاج باسم “80th Anniversary Coach Door Edition” بأبواب خلفية تُفتَح للخلف وقاعدة عجلات أطول بـ 15 سنتيمِتر، من إنتاج “كابوت لإنتاج هياكل السيارات Cabot Coach Builders”، وهي مُؤسسة مُعتمدة من فورد لتعديل سياراتها QVM، أُنتِج منها 80 نُسخة في إصدارٍ خاص ومحدود للعام 2019، و150 وحدة تقريبًا في 2020. بسعر 100 ألف دولار أمريكي.

أما الآن، فإن العلامة – ومن خلفها شركةُ فورد نفسها – تضع كامل ثقلها على قطاعِ السياراتِ المُدمجةِ ورُباعية الدفع والشاحِنات الخفيفة، إلى جانِب الطراز الرياضي “موستانغ Mustang”، وبالتالي أصبَحَت تشكيلةُ عروض لينكون بأكملها مُؤلَّفَة من السيارات المدمجة ورباعية الدفع، ابتداءً بـطراز “كورزير Corsair” صغير الحجم و “ناوتيلوس Nautilus” و “آفياتور Aviator” متوسطَي الحجم، و “نافيجاتور Navigator” كبير الحجم، الذي تقدَّمَ في الترتيب ليُصبِحَ طراز القمَّة Flagship لدى العلامة.

وفي المُستقبل المنظور، ستستثمر لينكون في مجال تطوير وإنتاجِ السيارات المُدمجة الفخمة الهجينة والكهربائية، لتُواكِبَ الميل نحو الطاقات الجديدة والنظيفة.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: