أحدث المواضيعخبر اليومكيامواضيع رئيسية

سورينتو 2022: الإطلاق الرسمي أخيرًا

كان من المُقرَّر أن تكشف شركة كيا، الكورية الجنوبية لصناعة السيارات، عن الجيل الرابع – الأحدث – من سيارتها المُدمجة “سورينتو Sorento” رسميًا في آذار (مارس) الماضي، ضمن فعاليات معرض جِنيف الدولي للسيارات، لكن تفشِّي جائحة الحُمَّة التاجيَّة المُستجِدَّة “كوفيد 19 COVID” دفعها للاكتفاء بنشر صُورها عبر الإنترنت في شباط (فبراير)، والآن، بدأت هذه السيارة تصل لمعارض كيا للبيع للعُموم كطرازٍ للعام 2021.

عملية التجديد التي خضعَ لها هذا الطراز كبيرة، بدايتها من اعتماد قاعدة عجلات أطول قليلًا من الجيل الحالي (أطول بـ 3.5 سنتيمِترات)، مُشتركة مع طراز الصالون مُتوسطة الحجم “أوبتيما Optima” أو “كاي 5 K” في كوريا الجنوبية، تُعرَفُ باسم “3 N”، أخفُّ وزنًا وأقوى وأكثر مُرونةً. وإعادة رسم خُطوط جسم السيارة. ساهمت قاعدة العجلات الأطول في زيادة المساحة الداخلية للمقصورة. إلى جانب ذلك، اعتُمِدَت خيارات جديدة للمُحرِّكات، من بينها نظام دفعٍ هجين، وإضافات تقنية جديدة، ومزيدًا من الأنظمة المُساعدة للسائق.

كيا سورينتو – التصميم الخارجي

تصميميًا، تنسجِمُ السيارة مع باقي أشقائها مثل المصابيح الأمامية المُشابهة لـطراز “سِلتوس Seltos” المُدمج صغير الحجم، وهي مُجهَّزة بشريط الإضاءة المعهود في المصابيح النهارية DRL، وشبكة تهوية “أنف النِمر Tiger Nose”. وهنالك لمسات من اللون الفضي المصقول أو الأسود اللامع – حسب الفئة، على الجسم الخارجي، تمنح السيارة طابعًا أرقى، كما إن الحواف سودء اللون أسفل الأبواب توحي بالمظهر القوي.

بطبيعة الحال أُعيد تصميم القسم الخلفي مع 4 مصابيح خلفية طولية مُستوحاة من طراز “تِلُّورايد Telluride” رُباعي الدفع الأكبر حجمًا، الجُزء الداخلي منها مع الباب الخلفي، وهنالك تشطيبات فضيَّة على المصد الخلفي، مع فتحات عادِم شكلية.

التصميم الداخلي

التصميم الداخلي راق ومُستوحى من طراز “أوبتيما”، حيث فتحات التكييف مُتوازية الأضلاع ومُؤطَّرةٌ بتشطيباتٍ فضيةٍ، وتلبيسات من الخشب في لوحة القيادة، وتشطيبات جلدية لبطانات الأبواب، مع مقابض كرومية مُربَّعة، تتلائم مع هوية السيارة رُباعية الدفع.

إلى جانب الارتِقاء بلوحةِ القيادة هنالك مزيدٌ من التطوير على الجانِبِ التقني، يتوسَّطُ لوحة القيادة شاشة قياسها 8 بوصات بوصات للنظام المعلوماتي – الترفيهي قياسيًا، في موضعٍ مُرتفِع نسبيًا يُبقيها بمُستوى نظر السائق، ويُمكن اختياريًا الانتقال لشاشة قياسها 10.3 بوصات مع مفاتيح تحكُّم لمسية حولها، كما تُقدِّم دعمًا وظائف أفضل، إلى جانِبِ تحديث نظامِ التشغيل “يوفو UVO”، بحيث أصبحَ يستخدِم الحوسبةَ السحابية من أجل تحسين نتائج التوصُّل لأفضلِ مسارٍ للرحلة، مع الأخذ بالاعتبار حركة السير في الوقت الحقيقي وتفضيلات السائق، كما يُمكن دمج وظائف المُساعد “مُساعد غوغل Google Assist” و “أمازون ألِكسا Amazon Alexa”، ضمن هذا النظام، والتحكم بعددٍ من وظائف السيارة بالأوامر الصوتية، إلى جانبِ إيصالِ تنبيهاتٍ للسائق حول السيارة.

استُبدِلَت العدّادات بأخرى رقمية على شكل شاشةٍ مُلَّونةٍ قياسها 12.3 بوصة، وهي الأولى من نوعها في سيارة مُدمجة من كيا.

المقاعد مكسوة بكساء جلدي وتطريزات مُتنوِّعة بحسب المُستوى والفئة، وستتضمَّن قياسيًا سبعة مقاعد مُوزَّعة على ثلاثة صُفوف، أو ستة مقاعد مُنفصلة اختياريًا، تدَّعي كيا بأنها تُوفر المساحة الأفضل للرُّكاب. وبطبيعة الحال يجيء الصفّ الثالث على حساب حُمولة صندوق الأمتعة. لكن المقاعد المُنفصلة تُميُّزها عن باقي مُنافساتها الرئيسيات في فئة السيارات المُدمَجة مُتوسطة الحجم مثل فورد “إيدج Edge” ونيسّان “ميورانو Murano”.

من الجوانب العملانية الأخرى وجود ستة منافذ من “المنفذ التسلسل العام USB” في المُستوى القياسي “أل أكس LX”، وثمانية منافذ في باقي الفئات، ونظام صوتي نوع “بوز Bose” مع 12 مُكبِّر صوت.

سورينتو الجديدة – أنظمة الدفع

تخلَّت “سورينتو” بجيلها الرابع عن المُحرِّكات سُداسية الأُسطوانات، لصالح مُحرِّكات جديدة من أربعِ أُسطوانات من عائلة “سمارت ستريم Smartstream”، حسب التالي:

– بنزين من أربع أسطوانات مُتتالية سعة 2.5 ليترين، قُوتُّه 191 حصان، وعزم دورانه 247 نيوتن – متر، يتوافر في الفئة القياسية ؛

– بنزين من أربع أُسطوانات مُتتالية سعة 2.5 ليترين مع ضاغط توربيني، قُوتُّه 281 حصان، وعزم دورانه 442 نيوتن – متر.

يتصل كلا المُحرِّكان بعُلبةِ تُروس آلية من ثمانِ نِسَب، وتنتقل طاقتهما إلى المحور الأمامي قياسيًا أو المحورين الأمامي والخلفي اختياريًا. علمًا بأن هنالك تحسُّنٌ طفيف في مُعدلات استهلاك الوقود.

للمرة الأولى، ستتوافر هذه السيارة بنظام دفعٍ هجين، من المُتو+قَّع أن يكون رائجًا في عددٍ من الأسواق، منها الأمريكية، وهو من فئة مُدَّخرة الطاقة القابلة للشحن من مقبس كهربائي PHEV، حسب التالي: مُحرِّك احتراق داخلي من أربع أُسطوانات سعته 1.6 ليتر، مع شاحن توربيني، مدعوم بنظام كهربائي قوامه مُدَّخرة طاقة من شوارد الليثيوم استطاعتها 8 كيلوواط ساعي، ومُحرِّك قوته 67 كيلوواط. يُنتج هذا النظام 261 حصانًا بالمُجمَل، وتصل طاقتُه للعَجَلات الأربع، بواسطة عُلبةِ تُروسٍ من ستِّ نِسَب.

ويُمكن اجتياز 45 كيلومترًا تقريبًا بالاعتماد على المُحرِّك الكهربائي في هذه الفئة، وذلك وفق اختبارات وكالة حماية البيئة EPA الأمريكية.

الأنظمة المُساعدة

طالت التحديثات قائمة الأنظمة المُساعدة في السيارة، وهي قائمة طويلة في واقع الأمر، 16 نظامًا مُختلفًا للحفاظ على سلامة السيارة والركاب، منها وسائل سلامة نشِطة وأخرى راكدة، ومنها ما يتوافر قياسيًا مثل نظام التحذير من التصادم واكتشاف المُشاة والكبح الطارئ، وهنالك أنظمة أحدَث مثل مُساعد تحديد السُرعة Speed Limit Assist، الذي يُمكنه ضبط سُرعة نظام تحديد السرعة عبر عدسة تصوير أمامية أو معلومات جهاز الملاحة.

الفئات

تتوافر كيا “سورينتو” الجديدة بخمس مُستويات من التجهيز “أل أكس LX” و “أس S” و “إي أكس EX” و “أس أكس SX” تأتي قياسيًا بنظام السحب الأمامي وبالدفع على جميع العجلات اختياريًا، والفئة الأعلى تجهيزًا “أس أكس برِستيج SX Prestige” تأتي قياسيًا بنظام الدفع على جميع العجلات.

بطبيعة الحال تتنوَّع التجهيزات والإضافات بحسب كل فئة، وكما هو مُعتادٌ في السيارات الحديثة حتى الفئات “الأقل تجهيزًا” يتوافر فيها تجهيزات جيدة نسبيًا، كان بعضها لا يتوافر إلا كخياراتٍ إضافيةٍ باهظة الثمن قبل عقدٍ من الزمان.

وإلى من يرغبون بسيارة أكثر قُدرة على المُغامرة، يُمكن اختيار حزمة “أكس لاين X Line” الإضافية مع فئة “أس أكس بِرستيج”، التي تزيد من هامش خُلوص السيارة قليلًا مع إضافة المزيد من القِطع سوداء اللون المصنوعة من اللدائن لحماية أجزاء السيارة مثل أقواس العجلات.

الأسعار وموعد الوُصول

لم تُخبرنا كيا عن الأسعار لغاية الآن، لكن من المُتوقَّع أن تكون أعلى قليلًا من الجيل الحالي، علمًا بأنها ستبدأ بالوُصول إلى معارضها حول العالم تدريجيًا، أما الفئة الهدينة فقد لا تتوافر إلا في وقتٍ لاحق من العام 2021.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: