أحدث المواضيعخبر اليومكيا

كيا وتحديثات لخارطة الطريق

خلال اللقاء السنوي بالمستثمرين لعام 2021، أعلنت شركة كيا عن تحديثها لاستراتيجية Plan S الخاصة بأعمالها المستقبلية، وكشفت عن خارطة الطريق للمدى المتوسط والبعيد، فما الذي ننتظره؟

تطوّرت الخطة اس Plan S الآن لتشمل ثلاثة محاور أساسية:

  • تطوير الانتقال إلى السيارات الكهربائية
  • تقوية أعمال السيارات المبنية حسب الطلب (PBV)
  • توسيع خدمات النقل المستقبلي.

يقول هو سانغ سونغ، الرئيس والرئيس التنفيذي في شركة كيا: “وُلِدتْ كيا من جديد عام 2021 مع التصميم الجديد للعلامة وكذلك الشعار [الحركة التي تُلهِم]والاسم الجديد للشركة [كيا، بدلًا من كيا موتورز]. ستتحول كيا إلى علامة تجارية تثير حماسة وإلهام عملائها، من خلال حلول النقل المبتكرة التي سوف تقدمها”.

الأهم بالنسبة للعامّة

وَعَدَت كيا سابقًا تقديم 11 سيارة مُكهربة (سبعة طرازات كهربائية بالكامل وأربعة هجينة) بحلول العام 2027، إلا أن تحديثات الخطة تُسرّع ذلك ليتم إنجازه بحلول العام 2026. بهذا، تتوقع الشركة أن تُشكل السيارات المُكهربة 40% من إجمالي مبيعاتها، أي حوالي 1.6 مليون وحدة. وتتطلع أن تصل مبيعات السيارات الكهربائية بالكامل إلى 880 ألف وحدة في عام 2030.

سيتم صُنع الطرازات السبعة الكهربائية بالكامل على القاعدة الكهربائية العالمية النموذجية E-GMP التي طوّرتها مجموعة هيونداي موتور وتحت إشراف المهندس فايز عبد الرحمن، نائب الرئيس لشؤون مركز تطوير هياكل السيارات في المجموعة.

القاعدة التقنية E-GMP

ستتمتع السيارات الكهربائية المبنية على قاعدة E-GMP بمدى تشغيل جيد ودفع خلفي قياسي ومساحة داخلية أوسع، كذلك ستتمكن من تطبيق تقنيات الملاحة الصوتية والمرئية عن بعد AVNT والبرمجيات المتصلة OTA وخدمات الميزات المقدمة عند الطلب FoD. لمزيد من التفاصيل يُمكن الاطلاع على الرابط هُنا.

ستكون أول سيارة كهربائية ضمن خطة كيا الجديدة النُسخة المُعدّة للإنتاج التجاري من الاختبارية إيماجن التي رأيناها لأول مرّة في مارس 2019. تحمل هذه السيارة داخليًا الاسم الرمزي CV، وهي مزوّدة بتقنيات مساعدة القيادة على الطرقات السريعة من المستوى الثاني HDA2.

الاختبارية كيا إيماجن

تطوير أعمال السيارات المبنية على حسب الطلب

ستكشف كيا عن أول سياراتها المخصصة للبناء حسب الطلب PBV العام القادم 2022، مع إطلاق المزيد من هذه السيارات وفقاً لاحتياجات الشركات المعنيّة. وتهدف كيا لتحقيق مبيعات سنوية تبلغ 1 مليون وحدة من هذه السيارات بحلول عام 2030.

توسيع خدمات النقل المستقبلية

ستنال خدمات النقل من كيا دفعة تنافسية، من خلال الاستهداف والتركيز المدروس على الجوانب الأهم في هذا المجال. فمثلًا في مجال خدمة المستهلكين، ستوسع كيا من خدماتها الحالية في إسبانيا حيث سيتم توسيع خدمة مشاركة السيارات ويبل Wible، أما خدمة استخدام السيارات كيا موبيليتي KiaMobility، التي تم إطلاقها كمشروع تجريبي في سبتمبر الماضي في إيطاليا وروسيا، فستنطلق كذلك في أسواق أوروبية إضافية.

في قطاع خدمة الحكومات والشركات، ستطلق كيا خدمة قائمة على السيارات الكهربائية، تجمع بين الاشتراكات ومشاركة السيارات. ضمن نموذج خدمة النقل الجديد هذا، سيتم استخدام السيارات للأعمال في أيام الأسبوع، واستئجارها من قبل الأفراد في العطلة الأسبوعية.

كما سينطلق برنامج الاشتراكات كيا فليكس Kia Flex، والذي تم تقديمه في كوريا سنة 2019، بنسخة عالمية في وقتٍ لاحق من هذا العام تحت اسم اشتراك كيا Kia Subscription، وستتولى تشغيله شركة سيكست ليسينغ Sixt Leasing، التي استحوذت عليها مجموعة هيونداي موتور العام الماضي، فيما سيتم توفير السيارات من قبل شركاء ووكلاء الشركة الإقليميين.

نهاية، يُشار إلى أن كيا تأسست عام 1944، ويعمل لديها 52,000 موظف مع حضورها في أكثر من 190 سوقاً حول العالم، كما تتوزع معاملها على ستة بلدان، وتبلغ مبيعاتها حوالي ثلاثة ملايين سيارة كل عام.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: