أحدث المواضيعجاكوارخبر اليومفيديو

جاكوار اف بايس SVR، أفخم وأقوى

بعد عرض النُسخة المُحسّنة من طراز اف بايس شهر سبتمبر الماضي، كشفت شركة جاكوار البريطانية عن الفئة عالية الأداء والتي تحمل رمز SVR، حيث أصبحت أسرع وأفخم من السابق.

حصلت جاكوار اف بايس على جائزتي أفضل سيارة وأجمل تصميم في العام 2017، وقامت الشركة بتحسين الشكل الخارجي وتعديل لوحة القيادة لطرازات العام 2021، أما اليوم فكشفت عن فئة F-PACE SVR التي عمل عليها قسم عمليات السيارات الخاصة في الشركة حيث أصبح محرك الثماني أسطوانات سعة 5 ليترات والمزود بضاغط فائق – سوبرتشارجر قادرًا على إنتاج قدرة 542 حصانًا (550 حصان متري) وعزم 700 نيوتن متر، وبزيادة تبلغ 20 نيوتن متر عن السابق.

تستطيع جاكوار اف بايس SVR التسارع من الثبات إلى 100 كلم/ساعة في غضون 4.0 ثواني فقط (أسرع بـ 0.3 ثانية من السابق)، وتبلغ سرعتها القصوى 286 كلم/ساعة (زيادة تبلغ 3 كلم/ساعة).

في ذات الوقت، استطاعت جاكوار تقليل استهلاك الوقود ليصل إلى متوسط 12.2 ليتر/100 كلم. أما علبة التروس فذاتها من شركة ZF الألمانية بثماني نسب ولكن مع محوّل عزم الدوران المستخدم في سيارة جاكوارXE SV Project 8 ذات الأرقام القياسية.

 ماذا أيضًا؟

قام مهندسو وحدة السيارات الخاصة في جاكوار بإعادة معايرة البرمجيات من أجل تحسين استجابات دواسة الوقود وضبط معدل التخميد المُتكيّف في نظام التعليق وتحسين التوجيه وتخطيط العادم. ثم جاؤو بنظام الكبح، حيث يتم دعمه عبر وحدة تعزيز كهربائية مُدمجة جديدة Integrated Power booster ومعايرة النظام لجعل مدى دواسة المكابح أقصر. يبلغ قياس أقراص الكبح في الأمام 395 ملم وفي الخلف 396 ملم.

نظام الدفع رُباعي طبعاً ولكن مع انحياز للدفع الخلفي لمتعة إضافية، كما أن العزم يصل للطريق بشكل ممتاز بفضل نظام التعليق المُتكيف الذي يضمن اتصال العجلات بالأرض بشكل دائم؛ تتلقى مخامد نظام التعليق أوامرها من نظام الديناميكا المُتكيّفة Adaptive Dynamics، حيث يعمل الأخير على تحليل بيانات التسارع والتوجيه واستخدام دواستي الوقود والمكابح، كما تقوم مجسّات الارتفاع على زوايا السيارة بقياس حركة هيكل السيارة العامودية، وحركته الأمامية والجانبية 100 مرة كل ثانية، فيما يتم قياس استخدام التوجيه 500 مرة كل ثانية، بما سبق، يستخدم نظام “الديناميكا المتكيفة” هذه البيانات ليعدّل باستمرار صلابة المخامد لراحة وتحكم أفضل.

ثم هُناك إعدادات قابلة للضبط تُتيح تغيير الإعدادات “المريحة” أو “الديناميكية” لمخطط دواسة الوقود ونقل السرعة وجهد التوجيه ونظام التعليق، ذلك بالإضافة إلى أنماط القيادة التقليدية. وإلى ما سبق، يبقى أن نشير إلى أن جاكوار تستخدم نظامًا جديدًا بالاسم “تثبيت المركبة التلقائي” والذي يحقق ملامة أكبر وتشغيلاً أسلس من نظام “التثبيت الأوتوماتيكي على المنحدرات”، فهذه التقنية تُفعّل المكابح لفترة غير محدودة عندما تكون السيارة ساكنة على منحدر، وتطلق المكابح بشكل تدريجي فقط عندما يضغط السائق على دواسة الوقود ليتحرك بالسيارة.

تغييرات على التصميم الخارجي

تتميز جاكوار اف بايس SVR بفتحات أوسع لتبريد المحرك والمكابح وعدة تفاصيل خارجة حسّنت الانسيابية بواقع 35% وأدّت لتدني معامل الانسيابية ليصبح 0.36 بدلًا من 0.37، رقم أقل يعني انسيابية أفضل.

تتوفر هذه الفئة بعجلات قياس 22 بوصة بتصميم خماسي الأشعة مطلي باللون الأسود الصقيل ولمسات بالرمادي المطفي يُماثل في درجته للتشطيبات الخارجية مثل فتحات التهوية الجانبية وحواف أقواس العجلات.

هل هناك تحسينات على المقصورة؟

نعم، حظيت المقصورة بالتحسينات التي ظهرت على جاكوار اف بايس الجديدة بما فيها الشاشة الوسطية بقياس 11.4 بوصة والزجاج المنحني وهي أكثر سطوعاً بثلاث مرات وأكبر بنسبة 48 بالمئة من السابق، ترتبط هذه الشاشة إلى النظام المعلوماتي الترفيهي الجديد “بيفي برو Pivi Pro”. كما اعتمد نظام التكييف نظام “تأين هواء المقصورة” الذي يزيل مسببات الحساسية والروائح غير الجيدة، ويعمل على تصفية الهواء بمعيار 2.5 بيكومتر.

يُضاف إلى ما سبق تلبيس أجزاء من المقاعد وبطانات الأبواب وغطاء لوحة العدادات بقماش “الكانتارا Alcantara“، وبعض العناصر الأخرى مثل حامل الأكواب المركزي ومقبض علبة التروس بجلد “ويندسور” الفاخر. تتوفر الزوائد الجمالية بلون الألومنيوم كميزة أساسية، أو ألياف الكربون مفتوحة المسام كميزة اختيارية.

المقاعد بدورها رياضية نحيلة الخطوط مُلبّسة بجلد شبه الأنيلين، مُبرّدة ومدفأة مع تطريزات ألماسية أنيقة.

تقنيات متصلة وأشياء أخرى

بالرغم من أننا ذكرنا ذلك عند التحدث عن جاكوار اف بايس المُحسّنة، إلا أنه يمكن هُنا أيضًا التذكير بأن السيارة تعتمد منظومة إلكترونية جديدة EVA 2.0 تتيح إضافة مجموعة من التقنيات لضمان اتصال وتحديث أنظمة السيارة بشكل دائم، مثل برمجية SOTA التي تعمل على تحديث برمجيات السيارة لاسلكيًا وبدون زيارة مركز الصيانة.

هناك شاحن لاسلكي للهواتف المحمولة مع مقوي الإشارة، أما نظام “بيفي برو” فيتصل بالإنترنت باستخدام تكنولوجيا الشريحة المزدوجة مع جهازي مودم LTE، ما يمكن النظام من إجراء عدة وظائف في الوقت نفسه، مثل تشغيل الأغاني وتحميل التحديثات، دون تأثير على أدائه. وتضمن الاتصالات المتطورة أقل قدر ممكن من المقاطعة بسبب ضعف التغطية، حيث يتنقل بين مزودي الاتصالات المتوفرين بحثاً عن الإشارة الأقوى.

ولجعل السائق أسعد، هناك الجيل الثاني من “مفتاح الأنشطة” القابل للارتداء لإقفال وفتح وتشغيل المركبة، بدون الحاجة لوجود المفتاح التقليدي في السيارة، شكله كساعة اليد بل ويتضمن ساعة فعليًا ويتمتع ببطارية تصمد حتى سبعة أيام بين الشحنة والأخرى.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى