خبر اليومهيونداي

هيونداي أزيرا / جرانديور بتصميم مميز للعام 2024

هذا هو الجيل السابع من هيونداي أزيرا Azera -يُسمى جرانديور Grandeur أي “العَظَمَة” في بعض الأسواق- يُطل علينا بشكل مُختلف تمامًا عن الجيل السادس، ولكن بما يتوافق وبعض الطرازات الأخرى من هيونداي. وبالرغم من كل الفخامة الواضحة وأناقة التصميم، تبقى أزيرا / جرانديور الخيار الأقرب من الكوريين لجيوب العامّة، فهناك طبعًا طرازات جينيسيس من مجموعة هيونداي أيضًا والتي تنافس في فئة سعرية أعلى.

اقتنينا ذات مرّة هيونداي جرانديور من الجيل الثالث، كانت سيارة مستعملة مع مُشكلة في المحرك، ولكننا اضطررنا للسفر بها عودة إلى المنزل مسافة تقارب الـ 700 كلم، وهكذا كان، ليتبين بعد فحصنا لها أن زيت المحرك تسرّب لضفةٍ من ضفتي المحرك سداسي الأسطوانات، وبما يعني أننا قطعنا المسافة المذكورة على سرعة متوسطة 110 كلم/ساعة باستخدام 3 أسطوانات فقط!

بأي حال، لا يُمكننا القول أن الجيل الثالث من جرانديور (1998-2005) كان قوي البُنية شديد التحمل بالضرورة، ولكن صناعة السيارات تطورت، ومعها هيونداي التي رفعت من اعتمادية طرازاتها بشكل هائل في السنوات الأخيرة لتكاد تكون “تويوتا الكوريين”، كما حسّنت بشكل هائل ونوَّعت تصاميمها لتُغري فئات عديدة.

لا توجد معلومات تقنية رسمية حتى الآن، ولكن أشارت بعض المواقع الصديقة الكورية أن السيارة قد تأتي بذات القاعدة التقنية لـ كيا K8، وبما يعني توفرها بنظام دفع رباعي مع مُحرك سمارت ستريم GDI من ست أسطوانات V6 سعة 3.5 لترات ويُنتج قدرة 296 حصانًا (221 كيلوواط، 300 حصان متري) عند 6400 دورة في الدقيقة وعزم 359 نيوتن متر عند 5000 دورة في الدقيقة. أما علبة التروس فأوتوماتيكية من ثماني نسب.

كما من المُفترض أن تتوفر بنظام دفع هجين مع محرك 1.6 لتر بأربع أسطوانات، و محرك بسعة 2.5 لترين.

تصميم مستمد من ستاريا!

بما أن المعلومات التقنية لا تزال طي الكتمان، فسنبقى مع التصميم، حيث تبدو هيونداي أزيرا من الأمام أشبه بـ ستاريا سيدان، علمًا بأن ستاريا ميني فان لطيفة الشكل للعائلة، ولكنها كذلك شاحنة أعمال صغيرة، فإن رأيت النُسخة الأساسية الموجّهة لأصحاب المِهن فالشكل يبدو عادي تمامًا. لماذا إذًا قرَّرت هيونداي نسخ شكل أفخم سياراتها من طراز خدمي؟

هيونداي ستاريا Load

تقول هيونداي عبر بيانها الصحفي أن أحد أبرز جوانب جرانديور / أزيرا تتمثَّل بالحجم ونسب الأبعاد الممتازة، أما العنوان فهو شريط الإضاءة الأمامي المُسمّى “الأفق السلس Seamless Horizon” والمستوحى من أول ضوء فجر. يبرز هذا الشريط عرض السيارة ويتوافق -حسب هيونداي- مع شبكة التهوية التي تحتوي تفاصيل معينية الشكل ترغب الشركة الكورية بوصفها كالجواهر.

أما طول السيارة فيبرز من خلال خط المُمتد أفقياً من المصابيح الأمامية إلى المصباح الخلفي، مع ألواح جسم جانبية نظيفة وأبواب بلا إطار للنوافذ ومقابض مخفية. ولا يغيب عن أعين الناظر عمود السقف الخلفي C، والذي يحتوي نافذة تزيد الإحساس بالرحابة في الداخل.

وفي الخلف، أعادت هيونداي تصميم “الأفق السلس” على المصباح الممتد بعرض المؤخرة، والتي يُميزها أيضًا خط يُشكِّل عاكس هواء مقوَّس يصل في نهايتيه لقوسي العجلتين الخلفيتين، وبشكل يُذكرنا بطراز أيونك 6.

في الداخل، تنتشر الإضاءة الهادئة المحيطة عبر تقليم الباب والجزء الأمامي من لوحة القيادة، أما تفاصيل النقش على حواف الباب فهي جماليات كورية دقيقة. المقود من جهة أخرى مستلهم من التصميم أحادي الأضلاع للجيل الأول من جرانديور، ومقبض علبة التروس أصبح قرب عجلة القيادة بُغية توفر مساحة تخزين أنيقة ونظيفة في لوحة التحكم الوسطية وقاعدة شحن لاسلكي للهواتف الذكية.

عدا عمّا سبق، استخدم المصممون الخشب الحقيقي والألمنيوم وجلد نابا المصبوغ بمواد طبيعية والمبطن بنمط كوري تقليدي لتوفير مزيد من التمايز. هذا وتمتلئ المقصورة بالمواد المستدامة، فبالإضافة إلى جلد نابا الصديق للبيئة -حسب تعبير هيونداي- يوجد جلد مضاد للبكتيريا في عدد من أركان المقصورة.

ستردنا المزيد من المعلومات عن هيونداي أزيرا / جرانديور قرب إطلاقها في كوريا، حيث من المتوقع أن تصل في الربع الثالث من عام 2023. تابعونا للتفاصيل فور توفرها.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: