أحدث المواضيعجي إم سيخبر اليوم

تعدنا GMC بقُدرات غير مألوفة لـ “همر” الكهربائية

نشرت “جي أم سي” قبل ساعات مقطعًا مرئيًا للشاحنة الخفيفة الكهربائية “همر” لتعِدنا بقُدرات غير مألوفة في هذه النوع من المركبات.

كان أن أخفقت جِنِرال موتورز General Motors في بيعِ علامة “همر Hummer” لشركةٍ صينيةٍ في العام 2010، حيث لم تتحصَّل على المُوافقات اللازمة لإكمال الصفقة حينها، آثرت الشركة تسليم أمرها على طريقة “اللـه غالب” المغاربية، وأغلقت فصل العلامة التي اشتُهِرت بمركبات الدفع الرُباعي الضخمة القوية، وشرهة الاستهلاك.

لكن، كان للقدَر كلمةٌ أخرى، مع شيوع كهربة المركبات ووُصولها إلى الشاحنات الخفيفة عادت جِنِرال موتورز لفتحِ دفاتِرها القديمة وإحياء اسم “همّر” على شكل طراز شاحنة كهربائية تحت علامة “جي أم سي GMC”، العلامة التاريخية في مجال سيارات الدفع الرُباعي والشاحنات الخفيفة والمُتوسطة والمُغلقة.

تُلمِّح الشركة الأمريكية بين الفينةِ والأخرى عن الطراز المُرتَقب، مرةً بنشر صورةٍ للمُقدِّمة وأخرى بنشر صورةٍ لتصميم العجلات، وكان آخرها أن هذا الطراز سيتضمَّن “وضعية السَّلْطَعُون Crab Mode”، حيث تلف جميع العجلات بذات الاتجاه لتُتيح للمركبة السير في وضع قُطري كما يفعل السَّلْطَعُون – يُعرَف بـ “القُبقُب” في الخليج العربي أو “أبوجَنب” في بعض مناطق بلاد الشام.

لم تُبِح لنا جِنِرال موتورز عن مزيدٍ من التفاصيل، ولكن يُلاحظ أن درجة الانعطاف للعجلتين الخلفيتين ليست كبيرة جدًا -على الأقل في المقطع المرئي أدناه، كما لم يُشَر لإمكانية انعطاف العجلات الأمامية والخلفية بشكل مُتعاكس لإتاحة قُطر دوران أصغر في المناطق الضيقة.

قبل تقديم هذا المقطع المرئي، نشرَ حسابُ “جي أم سي” على موقع التدوين المُصغَّر تويتر صورةً تُمثِّل شعار الفئة المُرتقبة، يُشبه رسم السَلْطعون، أرفقها بعبارة “الثورات الحقيقية تشقُّ طريقها الخاصّ”.

يُخمِّن الأمريكيون بأن الشركة ستُقدِّم تصميمًا مُبتكرًا للسيارة من ثلاثة أقسام يتضمَّن ثلاثة مُحرِّكات كهربائية. حيث ستُوفِّر المركبة وفق عدة خيارات من الشكل والأداء والمدى والسعر.

رأينا مثل هذا التصميم قبل أشهر في المركبة العسكرية الخفيفة المُدرَّعة الاختبارية “سكارابي Scarabee“، من “أركوس Arquus”، القسم العسكري لدى شركة “فولفو للشاحنات Volvo Group” السويدية، ولا ننسى  الصينية هيومان هورايزنز التي تقترب أكثر من الإنتاج التجاري. كما تعِد شركة “ريفيان Rivian” الأمريكية للسيارات الكهربائية تزويد شاحنتها الكهربائية المُرتقبة بخاصية تُسهّل دورانها في أضيق المناطق عبر دوران العجلات بشكل مُتعاكس دون انعطافها وبطريقة تشبه آلية الدوران في المدرعات.

تُتيح الهندسة -غير المألوفة كثيرًا في سيارات الإنتاج التجاري الواسع- للمركبة قُدرات غير مسبوقة من ناحية التحرك على طيفٍ واسع من التضاريس والأسطح والمُناورة ضمن مساحات أضيق. جديرٌ بالذكر أن العمل يجري حاليًا على تطوير عجلات تتضمن مُحرِّكًا كهربائيًا في تصميمها، ما يُتيح للمُهندسين خياراتٍ أوسع فيما يتعلَّق بقُدرات المركبات.

قدَّمت جِنِرال موتورز سابقًا نموذجًا شبيهًا للتوجيه بالعجلات الأربع بالتعاون مع “دِلفي Delphi” لمُكوِّنات السيارات وباستخدام محاور “دانا 60 Dana”، عُرِفَ باسم “كوادراستير Quadrasteer” توافر مع طرازات “يوكون أكس أل Yukon XL” و “سييرا Sierra” من “جي أم سي” ونسيبهما “سوبربان Suburban” و “سيلفِرادو Silverado” من شيفروليه، بين عامَي 2002 و 2005، كخيارٍ إضافي بسعرٍ أولي 7000 دولار أمريكي. كان لهذا النظام حَسَنات ملموسة في تسهيل أعمال القَطْر وتقليص قُطْر الدوران وتحسين ثبات السيارة عند الالتفاف، لكن لم تُساعد الشكوك في موثوقيته وارتفاع سعره على رواجها، رغم التخفيضات المُتتالية من المجموعة الأمريكية.

ستكشف “جي أم سي” عن السيارة في وقفتٍ ما من هذا الخريف على أن تصل معارض “جي أم سي” في وقتٍ ما من العام المُقبل.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى