أحدث المواضيعخبر اليومفيديو

ناسا تحتاج درّاجة خاصة للفضاء… لماذا؟

يكاد من البديهي أن تتصور مركبة قمرية بأربع عجلات على طريقة وأودي Lunar Rover وهيونداي تايجر X-1 وجنرال موتورز .. أو ربما بست عجلات على طريقة تويوتا لونار كروزر، لكن يبدو أن وكالة الفضاء الأمريكية ناسا NASA تُفكِّر بشيء آخر، فقد نشرت مطلع العام تغريدة تُفيد بأنها حاولت استخدام دراجة، وأن وجود مركبة بعجلتين سيكون لطيفًا.
استجابت شركة هوكي Hookie الألمانية لهذه الفكرة بتصميم دراجة كهربائية أطلقت عليها اسم تارديجراد Tardigrade، إليك التفاصيل..

جاء الكشف عن دراجة تارديجراد الكهربائية لتسمح لرواد الفضاء المستقبليين بالتجول على القمر بسرعة 15 كلم/ساعة ولمسافة 110 كلم، بإطارات مصنوعة من ألياف الكربون للتشبث على الرمال والحجارة مثبتة إلى هيكل قفصي من الألمنيوم. وتتميز الدراجة بمقود بتحكم كهربائي، أي أن المقود لا يرتبط مباشرة بالعجلة الأمامية. كما يمكن ربط معدات للدراجة وتخزين حاجيات منتصفها.

صمَّم الدراجة القمر أندرو فابيشيفسكي Andrew Fabishevskiy المقيم في موسكو، وبأسلوب تصميم ترالاس Trellis المُستخدم في دراجات ديوكاتي، حيث يكون الهيكل مكشوفًا. يبلغ طول الدراجة 2.6 متر وارتفاعها 0.9 متر، وتتميز بإمكانية فكِّها في غضون دقيقتين لتوفير المساحة داخل المكوك.

الاسم تارديجراد Tardigrade: هو كائن مجري “دب الماء” يمكنه البقاء بلا ماء ولا هواء عشر سنوات! بل ويتكاثر في الفضاء!

عودة إلى سبب اهتمام ناسا بمركبة بعجلتين. يرتبط الأمر بالتكاليف، حيث يكلف كل كيلوغرام من الحمولة نحو مليون دولار لإرساله للفضاء! وفي هذا صُمِّمت دراجة تارديجراد بوزن 134 كلغ فقط.
المصمم فرانك ستيفنسون يتحدث أدناه عن الدراجة القمرية، ويُبرر اهتمامه بأنه عمل خلال العام الماضي على تصميم أول سيارتين سيتسابقان على سطح القمر. فإن كُنت مهتمًا بمعرفة تفاصيل أكثر عن شركة هوكي Hookie فيمكن الاطلاع على موقعهم هنا.

أدناه التغريدة التي نشرتها ناسا

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: