أحدث المواضيعخبر اليومكيامواضيع رئيسية

كريم حبيب يَعِدُ بمرحلةِ ما بعد الكروس أوفر

يرى المُتابع لأخبار السيارات الجديدة تركيز معظم شركات السيارات على الفئات المُدمجة Crossover والخدماتية الرياضية SUV، بل تضاعفت الطرازات المتوفرة في هاتين الفئتين مُلتهمة حصص فئات السيدان والهاتشباك والكوبيه التي تهمَّشت مؤخرًا أو تحوّلت لتُصبح قريبة الشكل من السيارات المُدمجة.

خرج المُصممون بعديدٍ من فئات السيارات المُدمجة؛ فهناك “الكروس أوفر التقليدية” إن صح التعبير بأحجام تمتد من الصغيرة إلى المتوسطة والكبيرة والضخمة الفخمة، وهناك الكوبيه كروس أوفر بسقفها المُناسب وبعديد من الأحجام أيضًا، كما رأينا سيدان كروس أوفر على شاكلة بولستار 2 (شاهد التجربة) وبولستار 4 وتويوتا كراون وسيتروين C4 X، وميني فان كروس أوفر مثل رينو اسباس، وأيضًا سيارات واجن كروس أوفر مثل سوبارو آوتباك ومرسيدس سي كلاس أول تيرين وسكودا أوكتافيا سكاوت وغيرها. المُهم أن كلمة كروس أوفر أصبحت دارجة على كُل لسان، وتصاميمها مرغوبة من الجميع تقريبًا، ولكن هل سنتوقف عند السابق؟

ما رأي كريم حبيب؟

يبدو أن استخدام أنظمة الدفع الكهربائية بالكامل سيعني تغيُّرًا طفيفًا لأشكال السيارات الكروس أوفر و SUV، فبحسب المُصمم اللبناني كريم حبيب، رئيس قسم التصميم في كيا، من المُحتمل أن تكون أشكال هذه السيارات ونِسَب أبعادها مُختلفة عن المتوفر حاليًا بسبب استخدام أنظمة الدفع الكهربائية.

الاختبارية كيا EV9

وفقًا لكريم حبيب، تمنح أنظمة الدفع الكهربائية مرونة غير مسبوقة للمُصممين، ويعتقد أن مرحلة ما بعد السيارات الخدماتية الرياضية أو المُدمجة آتية، فالسيارات الكهربائية لا تحتاج إلى صندوق أمامي كبير، ولا نفق داخل المقصورة لعلبة التروس وعمود نقل الحركة، وتقنيات اليوم تُركز تموضع البطارية أسفل المقصورة.

سيارات بيضاوية؟

من جهتنا، تحدّثنا عن هذا الموضوع سابقًا، وتوقعنا أن تكون “السيارات البيضاوية” كما أسميناها هي الخيار الأمثل. تَصَوَّر سيارة قريبة الشكل من الميني فان مع خطوط انسيابية، وعجلات مثبتة على أطراف المقصورة وسقف مُحدّب، سيُعطي ذلك أمثل استخدام للمساحة، وارتفاعًا مقبولًا عن الأرض، وانسيابية من المُفترض أن تكون “نظريًا” جيدة. قد تجد أغطية العجلات الخلفية طريقة للعودة بشكل مُختلف أيضًا، فتصبح العجلات ذاتها مُصمتةً بالكامل، علمًا بأن جُزءًا من الكبح في السيارات الكهربائية الحديثة يتم عبر تقنية الكبح بالتوليد المُعاكس عبر المحرك الكهربائي وليس عبر المكابح ذاتها.

عودة لما قاله كريم حبيب في مُقابلة مع الزملاء في Autocar، يبدو أن توجّهات كيا لن تكون مبنية على تصورنا الخاص “بالسيارات البيضاوية” أو ما شابه، فهو من أشد المعجبين بالسيارات الخدماتية الرياضية التقليدية مثل لاند روفر ديفندر الأصلية وجيب رانجلر ويعتقد أن أشكالها البسيطة لا ينبغي أن تضيع.

يُوضّح حبيب أنه جميع السيارات المُدمجة والخدماتية الرباعية الكهربائية تحاول أن تكون انسيابية قدر الإمكان بالتحول نسبيًا إلى الشكل البيضاوي، أما كيا فتحاول عدم القيام بذلك وتحاول تحقيق الانسيابية المتقدمة بالعمل على التفاصيل.
قد يُبرر ما سبق الشكل المُضلّع لـ كيا EV9، ولكننا نرى أيضًا أيضًا تصاميم أكثر نعومة من الشركة الكورية مثل كيا EV6.

ما الذي يحمله لنا المُستقبل؟ نعتقد أن السوق سيُحدد، وبالنسبة لنا فعقلنا يُثمِّن السيارات البيضاوية، وقلبنا يُفضل الأشكال التقليدية!

تعرف على مزيد من المواضيع المُرتبطة بتصميم السيارات عبر الرابط هُنا.

كيا EV6
كيا EV9 بحلة الإنتاج التجاري
Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى