أحدث المواضيعتويوتاخبر اليوم

تُحَفُ تويوتا FT-3e وFT-Se في معرض اليابان للتنقل

تستمر تويوتا بتقديم المزيد من المركبات الذكية والأنيقة في آن، حيث كَشَفَت قبل ساعات عن سيارتين اختباريتين كهربائيتين وهما FT-3e وFT-Se.

تعتمد تويوتا خلال معرض اليابان للتنقل عنوان “دعونا نغير مستقبل السيارات – ابحث عن مستقبلك”. ويبدو أن الشركة اليابانية جادّة في تطوير العديد من المركبات الاختبارية للسنوات القليلة المُقبلة، حيث كانت عَرَضَت الاختبارية EPU وكايوباكو وIMV ولاند كروزر Se، وكذلك تويوتا كراون سبورت المُعدّة للإنتاج التجاري، وعِدة حلول أخرى للتنقل تشمل المقاعد المتحركة والسكوترات. وتزيد على ذلك الآن بالسيارتين الاختباريتين الأنيقتين.

تويوتا FT-3e

صُمِّمَت هذه السيارة لتكون مناسبة للاستخدام اليومي، وتعمل بالكهرباء لتُساهم -وفق تويوتا في تحقيق الحياد الكربوني وخلق عالم أفضل من خلال الاتصال بالمجتمع كوسيلة لنقل الطاقة والبيانات من السيارة والمناطق المحيطة بها. لم توضِّح تويوتا في بيانها الصحفي الأولي عن كيفية نقل الطاقة والبيانات، ولكن يُتوقع أن تكون التقنية ببساطة هي إمكانية شحن الأدوات أو المنازل أو شبكة الكهرباء بالطاقة من السيارة، وكذلك تتضمن تقنية تواصل السيارة عبر الأثير مع المركبات المُحيطة لتبادل المعلومات عن حالة الطريق والأخطار المُحتملة عبر ما يُعرف بـ V2X.

التصميم الخارجي أنيق بامتياز، مع خطوط ذكية توسِّع الحيز المتوفر في الداخل، ولكن دون أن تبدو السيارة كـ ميني فان. الأسطح نظيفة التصميم ومشدود بعناية بحواف قد تبدو هندسية مُضلّعة من بعض الزوايا بدلًا من أن تكون طبيعية مُنسابة. لكن الأكثر تميزًا هو اعتماد حواف للسقف، مطلية بلون السيارة، وتمتد إلى ما بعد الزجاج الخلفي لتُشكِّل ما يُشبه الجُنيحين الصغيرين، فتُقلل بذلك الشكل الأقرب للبيضاوي للسيارة. نُلاحظ أيضًا المقدمة مع تصميم أسماك أبو مطرقة Hammerhead Shark الذي بدأت تويوتا باستخدامه مؤخرًا على طرازات مثل بريوس وكراون.
ويُشار إلى وجود شاشة خارجية ممتدة على الجزء السفلي من الأبواب وترتفع إلى حافة الباب الأمامي، فتُظهر معلومات عن مقدار شحن البطارية ودرجة الحرارة داخل المقصورة، بل ومستوى جودة الهواء داخلها.

المقصورة ذكية وواسعة، مع لوحة قيادة مقسومة عرضيًا؛ في جهتها الأقرب للزجاج الأمامي تُظهر بعض البيانات المُهمة، والجزء الأقرب للركاب يحتوي الشاشات ومنافذ التهوية كالعادة. أما في الوسط فهناك شبكٌ منفذٌ للضوء يزيد الإحساس برحابة المقصورة.

تويوتا FT-Se

تقترح تويوتا هذا النموذج كسيارة رياضية عالية الأداء عاملة بالبطاريات، وتقول أنها طوّرتها مع خبرة مُكتسبة من فرع جازو ريسنغ GAZOO Racing المُتخصص بسيارات تويوتا المُعدّة للمُنافسات، سواء كانت سباقات التحمل أو السرعة أو الراليات

تُضيف الشركة أن المكونات الرئيسية والقاعدة التقنية مُشتركة مع نموذج FT-3e، لكن التصميم لا يُوحي بذلك إطلاقًا، حيث تأتي السيارة الرياضية التي تتسع لراكبين فقط بجسم رشيق الطابع، وحِيَل تصميم ذكية، مثل السقف المنساب للخلف والأسفل لتحسين الانسيابية، والذي لا يبدو سخيف الطلّة بفضل وضع جُنيحين عاموديين في زاويتي السيارة من الخلف كامتداد للمصابيح الخلفية.

علامة GR في المقدمة والمؤخرة، لتأكيد الطابع الرياضي الصرف لهذه المركبة، ولا توجد علامة أو اسم تويوتا عليها. حتى في الداخل، تتوسّط علامة GR المقود المستطيل، والذي يبدو أن تويوتا بدأت بشكل حثيث ترغيب الناس به، حيث تكاد لا تخلو سياراتها الاختبارية الحديثة منه، بل وهناك نُسخ للإنتاج التجاري من تويوتا تستخدمه أيضًا. هذا ويُشار إلى أن الشركة قدّمت أيضًا مقودًا مستطيلًا يجمع خصائص التوجيه والتسارع والكبح معًا.

من جهة أخرى، تبدو المقصورة ملبّسة بأقمشة ومواد تُستخدم في الملابس الرياضية، والأحذية أيضًا، مثل القماش على لوحة القيادة، والشبك البلاستيكي قريبًا من أرجل الرُّكاب. لا نعرف إن كان هذا الشبك صلبًا، ولكن نتمنّى أن يكون مطاطيًا مرنًا، فقد يُساعد ذلك في تعزيز السلامة رُبما، وبالتأكيد في رفع مستوى الراحة.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى