أحدث المواضيعخبر اليومفوردفيديو

فورد تُحوِّل قشور حبوب البن إلى قطع سيارات

ضمن الجهود المُتعلقة بالاستدامة، قدّمت فورد حلًا مُبتكرًا يقضي بتحويل مُخلفات حبوب البُن إلى قطع للسيارات.

رأينا سابقًا ابتكارات فورد في مجال دمج الخيزُران والبلاستيك وكذلك استخدام رغوة الصويا لصنع حشوات المقاعد، أما الآن، فهناك توجه لصنع بعض المُكوّنات من البلاستيك وقشور حبوب البن التي تُسخَّن إلى درجات حرارة عالية في بيئة منخفضة الأكسجين ثُم تحوَّل إلى أشكال مختلفة، منها على سبيل المثال الجزء الخلفي من المصابيح وبعض الأجزاء الداخلية في المقصورة وحتى تحت غطاء المحرك.

تلبي الحبيبات الناتجة مواصفات الجودة المطلوبة. وتتميز المكونات الناتجة بوزن أخف بنسبة 20% ويستهلك تصنيعها طاقة أقل بنسبة 25%. ووفقاً لشركة فورد، تتميز القطع المصنوعة من قشور البن بخصائص حرارية أفضل من المواد المستخدمة حالياً.

يُشارك في المشروع شركة “فاروك لايتينج سيستيمز Varroc Lighting Systems” المزودة للمصابيح الأمامية وشركة “كومبيتيتف جرين تكنولوجيز Competitive Green Technologies” التي تتولى معالجة قشور حبوب البن.

أمثلة أخرى للاستدامة مُطبقة في سيارات فورد

قامت فورد باستخدام العديد من المواد الصديقة للبيئة في سياراتها الموجودة على الطرقات ورُبما تمتلكون فعلًا بعض من هذه السيارات.

وأدناه أمثلة على ذلك:

  • تم استخدام نبات الكناف (نبات استوائي من عائلة القُطن) في حشيات أبواب فورد إسكايب.
  • قُماش “ريبريف REPREVE” في طرازات “أف 150″، والذي يُصنع من القوارير البلاستيكية المُدورة.
  • صنع سجاد الأرضيات وبطانات العجلات والغلاف الواقي في طرازات ترانزيت و “سي ماكس”، حيث يتم انقاذ القوارير المستعملة من الوصول إلى مكبات النفايات وبالتالي تُخفف من أعبائها على البيئة.
  • استخدام مواد عزل وحشيات مطاطية مُعاد تدويرها من الإطارات المُستخدمة.
  • الاستفادة من الأقمشة القُطنية المُتبقية من صناعة قماش الجينز والقُمصان في تبطين الأجزاء الداخلية والعزل الصوتي في مُعظم طرازات فورد.
  • استخدام بقايا مادة “إيكولون EcoLon” المُستخدمة في صناعة السُجاد لصنع غطاء المُحرك البلاستيكي في طرازات إسكايب وفيوجن وموستانج و “أف 150”.
  • كما نجحت فورد في تطوير رغوة ذات قوام اسفننجي مُشتقة من حُبوب فول الصويا استخدمتها في حشيات وظهور المقاعد في عُروضها في أسواق الأمريكية الشمالية.
  • ويتم استخدام قش القمح “التبن” في تقوية عُلب التخزين في طراز فورد فليكس، وقشور الأرز في تقوية البلاستيك في طرازات “أف 150”
  • استخدمت ألياف السيليلوز من الأشجار في صُنع مساند اليد في سيارات لينكون “أم كاس أكس”. وكبديل عن البلاستيك المُعبأ بالزجاج، لتخرج بمادة بوزنٍ يقل بنسبة 10  بالمئة، وأسرع بنسبة 30  بالمئة في الإنتاج ويُقلل من انبعاثات الكربون خلال الإنتاج.
Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: