أحدث المواضيعأودي رياضة السياراتتويوتا رياضة السياراتخبر اليومرياضة السيارات

رالي داكار 2024، العطية ليس في المقدمة لسبب وجيه!

استهل السائق القطري ناصر بن صالح العطية، الفائز بلقب رالي داكار في العامين الماضيين 2022 و2023، المرحلة التمهيدية ببداية هادئة، حيث حقق زمن 17 دقيقة و31 ثانية. لكن القطري يعرف ما تعنيه المُشاركة برالي داكار تمامًا، فهذه هي مُشاركته العشرين بالرالي، مع الملّاح الفِرنسي ماتيو بوميل، إنما في سيارة “برودرايف – هانتر” هذه المرة.

صعد العطية وبوميل معًا إلى منصة التتويج ثماني مرات من أصل تسع مشاركات لهام معًا في الرالي، مع أربع انتصارات في سيارة تويوتا “هايلوكس”. ونتيجةً لذلك، فهما المرشحان للفوز بلقب نُسخة 2024، حتى خلف عجلة قيادة سيارة جديدة. هناك الكثير من السائقين الذين سيُحاولون إيقافهما، بدءًا من الفِرنسي سيباستيان لوب، الذي يقود أيضًا سيارة “هانتر”، أو ثلاثي فريق أودي، الذين سيكون أمامهم جميعًا مهمةً صعبة. جديرٌ بالذكر أن التوقيت المُسجّل في المرحلة الخاصة الاستعراضية لن يُحتسب في الترتيب العام، لكن ما زال هناك مُنافسة بينهم على ترتيب مركز الانطلاق في المرحلة الخاصة الأولى، وفي هذا الحالة، سيتفادى الجميع عبء الملاحة وافتتاح المسارات.

مُجريات المرحلة الاستعراضية

امتدت هذه المرحلة مسافة 27 كيلومتراً، واختزلت جميع تضاريس رالي داكار. كانت منطقة العلا المكان المثالي لذلك، مع مقاطع رملية تلتها مقاطع صخرية علاوةً على تحديات الملاحة تسببت في تردّد البعض.
هنا، تغلب الإسباني توشا شارينا على باقي الدراجين، بينما حقق السويدي ماتياس إكستروم الفوز على متن سيارته أودي.

بدأ ماتياس إكستروم مشوار مشاركته الرابعة في داكار بتحقيق الفوز بالمرحلة الاستعراضية ليضيف فوزاً ثالثاً بالمراحل إلى رصيده. أنهى السويدي اليوم متقدّماً على سيث كوينتيرو، الذي يخطو خطواته الأولى في الفئة العليا بعد تألقه في تي3 خلال النسخ الثلاث الأخيرة، بفارق 23 ثانية. وأكمل سيباستيان لوب ترتيب الثلاثة الأوائل محققا ذات الزمن مع صاحب المركز الرابع ماركوس بوغمارت.

أكمل ناصر العطية اليوم في المركز الثاني عشر بعد خطأ بسيط في الملاحة، لكن بالرغم من ذلك لم يكن يومه بهذا السوء لأنّه سيبدأ المرحلة الأولى من هذا المركز. وبما أنّ أزمنة اليوم لن تُحتسب في الترتيب العام (وفقاً للوائح “فيا” الجديدة لعام 2024)، سيبدأ الجميع يوم السبت متساويين. لن يحظى العطية بفرصة اختيار مركز انطلاقته لكنه سيحظى بأفضلية تقفي آثار منافسيه المنطلقين قبله.

هذا وتفوق الدرّاج الأرجنتيني فرانسيسكو مورينو على مواطنه مانويل أندوخار، الفائز بلقب فئة “كوادز” في رالي داكار 2021، بفارق 28 ثانية. وحقق الدرّاج الفِرنسي أليكساندر جيرو، حامل لقب نُسخة 2023، ثالث أفضل زمن بفارق 1:14 دقيقة عن الفائز اليوم. ونتيجة لذلك، حقق فرانسيسكو فوزه الثالث بإحدى مراحل الرالي، وذلك في مشاركته الثالثة. أحرز فرانسيسكو المركز الثاني خلف مانويل الصيف الماضي في رالي ديسافيو روتا 40 في الأرجنتين، وإحدى جولات موسم 2023 من بُطولة العالم للراليات الصحراوية. 

التعرف على المُتسابقة السعودية دانية عقيل، من هي؟ وكيف بدأت؟

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: