أحدث المواضيعخبر اليومدايهاتسو

تويوتا تُعلّق تسليم جميع طرازات دايهاتسو ووزارة النقل اليابانية تُفتِّش المقر الرئيسي، ما القصة؟

سرت قبل فترة أنباء عن تلاعب باختبارات السلامة لسيارات دايهاتسو، وتفاقم حجم المخاوف والأضرار المُحتملة لتقوم شركة تويوتا اليوم بتعليق تسليم جميع شحنات طرازات علامة دايهاتسو -التابعة بالكامل لها- وكذلك الطرازات التي تُنتجها دايهاتسو تحت علامة تويوتا.

تعود القصة إلى أبريل الماضي، حيث تمحورت حول وحدات التحكم في الوسائد الهوائية، حيث اختلفت الوحدات المستخدمة في المركبات المُعدّة الاختبار عن تلك للإنتاج التجاري، لكن تبين لاحقًا أن الوحدات التي تم تركيبها تتوافق مع القوانين. مع ذلك، تبيّن وجود اختلاف بين تصميم ألواح الأبواب للسيارات التي خضعت لاختبارات السلامة، والسيارات التي تُنتج فعليًا. فقد عدّلت دايهاتسو ألواح الأبواب خصيصًا لإجراء اختبارات التصادم على بعض طرازاتها، وذلك بُغية تقليل خطر وصول أجزاء حادة يمكن أن تؤدي إلى إصابة “دُمى الاختبار” عند انتفاخ الوسائد الهوائية الجانبية.
زاد الطين بلة فضيحة أخرى مفادها حصول دايهاتسو بطريقة غير ملائمة على شهادة حكومية للسيارات الهجينة التي تُباع في السوق اليابانية.

دايهاتسو روكي الهجينة

وقامت وزارة النقل اليابانية اليوم الخميس بإجراء تفتيش للمكتب الرئيسي لشركة دايهاتسو موتور في غرب اليابان، ذلك على إثر تحقيق أجرته لجنة مُستقلة. ووفقًا لتقرير التحقيق، تم تأكيد 174 حالة سوء سلوك عبر 64 طراز يعود تاريخ بعضها إلى العام 1989، وتتضمّن الاختبارات المتعلقة بالسلامة وربما بيانات نسب الانبعاثات.
بما سبق، تخطط وزارة النقل للتحقق من بيانات الاختبارات واستجواب مسؤولين وتنفيذيين لمعرفة تفاصيل الكيفية التي تم بها التلاعب.

يشمل قرار تعليق الشحن سيارات دايهاتسو المنتجة في اليابان والخارج، وقد تمتد أيضًا إلى الشركات المصنعة التي تشترك في القواعد التقنية، بما في ذلك مازدا وسوبارو.

من جانبها، أعلنت تويوتا عن “إصلاح جذري” لإعادة إحياء دايهاتسو كشركة، مع خطة لمراجعة عمليات الإدارة والنشاط الاقتصادي للشركة ومراجعة التنظيم وهيكلية الشركة ككل.

أخيرًا، يُشار إلى وجود العديد من الطرازات المُشتركة بين تويوتا ودايهاتسو، مثل تويوتا ريز / دايهاتسو روكي وتويوتا لايت إيس / دايهاتسو جران ماكس وثُلاثي تويوتا أفانزا وفيلوز ودايهاتسو زينيا.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى