أحدث المواضيعبيجو رياضة السياراتتويوتا رياضة السياراتخبر اليومرياضة السياراتميني رياضة السياراتنيسان رياضة السيارات

اليوم الخامس من رالي داكار، العطية ساينز وسر الرقم 34

تضمَّنت مرحلة حائل وهي الخامسة في رالي داكار 2020 أكثر من 150 كيلومتر من المسارات الرملية تتخللها مقاطع حجرية وتليها هضبة جبل شّمَّر بارتفاع 1500 متر عن سطح البحر. وكان من الطيب لداكار دخول عاصمة عُشّاق المسارات الوعرة في السعودية، حيث يُقام في حائل راليها السنوي الخاص؛ رالي حائل الدولي، وهو أقدم حدثٍ مُتعلق برياضة السيارات في المملكة، ومُنذ أكثر من شعر سنوات يشهد الرالي تنافسًا بين السائقين والدرّاجين السعوديين والعرب والأجانب للفوز بلقبه، مما يجعله بالضرورة ضمن مسار النُسخة الأولى من رالي داكار في المملكة العربية السعودية.

بالنسبة لترتيب اليوم في فئة السيارات، وطدَّ كارلوس ساينز (ميني) صدارته مُكتسبًا ثلاث دقائق إضافية أمام القطري ناصر بن صالح العطية، أقوى مُنافسيه، أما المركز الثالث في مرحلة اليوم فقد آل للفرنسي ستيفان بيترهانسل، الذي يقبع فيه مُنتظرًا أي خطأ من سائِقَيْ المُقدمة لكي ينقض علي المركز التالي.

وإذا ما تساءلت عن فيرناندو ألونسو فقد استطاع بعد جهد جهيد الوصول نهاية مرحلة اليوم في المركز السابع! أما بطل السعودية السائق يزيد الراجحي في حل في المركز الرابع.

بعد أربعة أيام من تحقيق الدرّاج توبي برايس فوزه الأول بإحدى مراحل الرالي لهذا العام، نجح الأُسترالي بتحقيق فوزه الثاني بإحدى مراحل الرالي، تغلَّب نجم فريق “كاي تي أم” على درّاجي “هاسكفارنا” بابلو كوينتانِيَّا وأندرو شورت، ومُستفيدًا من مشاكل كيفِن بِنافيدِس وخوسيه إغناسيو كورنيخو، ليصعد للمركز الثاني في الترتيب العام المُؤقت لفئة الدرّاجات النارية، خلف الأمريكي ريكِّي برابِك.

في فئة الدرّاجات النارية رُباعية العجلات، حقق الدرّاج الفرنسي روان دوتو أول فوزٍ له على الإطلاق بإحجى مراحل رالي داكار، بعد مُنافسةٍ رائعة مع مُواطنه ألِكساندر جيرود، رغم أن ذلك لم يُؤثر على صدارة الدرّاج التشيلي إغناسيو كاسالي للترتيب العام المُؤقت لهذه الفئة.

في فئة المركبات الصحراوية الخفيفة، أحرز السائق الفرنسي سيريل ديبريه أسرع توقيتٍ فيها في مرحلة اليوم، لكن ذلك لا يعني شيئًا على صعيد الترتيب العام حيث يُشارك ديبريه في فئة “تجربة داكار” إثر تعطُّل مُحرك المركبة قبل يومين، لكن يُحسب له تحقيقه الفوز بإحدى مراحل داكار لهذا العام، بفارق 41 ثانية عن هارون دومزالا.

فئة العمالقة، الشاحنات، الروس ما زالوا مُسيطرين على هذه الفئة، مع فوز السائق الروسي دميتري سوتنيكوف للمرة الأولى في إحدى مراحل هذا العام أمام زميليه أنطون شيبالوف وأندري كورجينوف، وبذلك هيمنت كاماز على المراكز الثلاثة الأولى.

ضربة مؤلمة

كان الدرّاج سام ساندرلاند يتطلَّع لتحقيق نتيجة جيدة في المرحلة الخاصة الخامسة، لكن انتهت مسيرة الرجل في الرالي بقسوة بعد اجتيازه 188 كيلومتر داخل المرحلة، حيث أُصيب في ظهره وكتفه الأيسر إثر سُقوطٍ قوي عن الدرّاجة، واضطر الإنجليزي للخُروج من مُنافسات الرالي الخامسة من أصل سبع مُشاركات فيه. وبذلك فقدت “كاي تي أم” إحدى أفضل درّاجيها للمُنافسة على لقب الرالي.

رقم اليوم

بالعودة إلى سر الرقم 34 …
تُشبه المُنافسة القوية بين السائقين ناصر العطية وكارلوس ساينز العديد من المثنافسات الرياضية التاريخية، على غرار تلك ما بين مَك إنرو وبورغ في كرة المضرب، وما بين بروست وسِنَّا في الفورمولا واحد في الثمانينات. أما في 2010، فقد أنهى الاثنان رالي داكار مع أصغر فارق في تاريخ الرالي بين الفائز ووصيفه، 2:12 دقيقَتَيْن، حينها فاز الإسباني باللقب، بعدها بعشر سنوات، وبعد العديد من المُواجهات بينهما، فاز القطري ثلاث مرّات بلقب الرالي وسجل أسرع الأوقات في 34 مرحلة خاصة إجمالًا، وهو نفس العدد الذي وصل إليه ساينز اليوم بفوزه بهذه المرحلة.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: