أحدث المواضيعبي ام دبليوخبر اليوممواضيع رئيسية

بي ام دبليو الفئة السابعة وi7 بقاعدة جديدة للعام 2023

باتت أيام الجيل السادس من طراز الفئة السابعة لدى بي ام دبليو قليلة، فقد ظهر لأوّل مرة عام 2015 وخضع لتحسينات عدّة عام 2019. تُحضِّر العلامة البافارية لجيل جديد بالكامل، يتميّز بقاعدة متطورة وتصميم مُلفت.

من المُفترض أن يكون الجيل السابع من الفئة السابعة أول طرازات الشركة التي تعتمد القاعدة التقنية نويه كلاسه Neue Klasse – أي الفئة الجديدة، والتي ستتميز بمرونة عالية وقابلية لاستيعاب أنظمة دفع مُختلفة؛ عاملة بالبنزين أو على الديزل أو هجينة أو بخلايا وقود هيدروجينية أو كهربائية ببطاريات تحمل اسم i7. هذا يضمن لـ بي ام دبليو بحبوحة من التمدد بأي اتجاه وفق توجهات السوق، ففي الوقت الذي يبدو مستقبل السيارات الكهربائية ببطاريات مُشرق، تبدو خلايا الوقود الهيدروجينية للعديدين خيارًا أفضل وأرفق بالبيئة. بأي حال، ستستبدل القاعدة التقنية هذه بالتدريج القواعد القديمة مثل UKL و CLAR وبدءًا من العام 2025.

الأمر الذي لا يقل أهمية هو التصميم، فـ مرسيدس قدمت الجيل الجديد من اس كلاس وعززت موقعها بطراز EQS الكهربائي بالكامل، ومعهما أتضحت معالم الشيخوخة على الفئة السابعة الحالية، وصار لزامًا العمل على شيء مُختلف، يُبهج النظر للمرة الأولى، ويقود لغة التصميم للعلامة البافارية.
تعمل بي ام دبليو على تصميم واجهة مُختلفة عن المعهود، بمصابيح منفصلة في الأمام، ليس للفئة السابعة فحسب، بل لطراز X7 القادم أيضًا. وإلى ذلك سنرى مصدًا أماميًا جديدًا بدعامات سفلية عمودية، أما فتحة التهوية فكبيرة الحجم ولكنها لطيفة الشكل بالمقارنة مع تلك المُستخدمة في iX و M3 والفئة الرابعة.

أنظة مساعدة السائق من المستوى الثالث

وفقًا للصور التجسسية، ستلتزم بي ام دبليو بتصميم المصابيح المنفصلة في الخلف مع خطوط معهودة، ويبدو أن الاختلاف الوحيد عن الدارج سيتمثّل بلوحة صغيرة منتصف غطاء الصندوق، لا يُمكننا التنبؤ حاليًا فيما لو كانت خاصة بآلية فتح الصندوق أو احتوت مجّسات خاصة لرصد ما يجري خلف المركبة، حيث من المفترض أن تتمتع السيارة بنظام لمساعدة السائق من المستوى الثالث.

يقول فرانك ويبر، مدير التطوير في BMW أن تقنيات مساعدة السائق من المستوى الثالث ستتوفر على الفئة السابعة العام القادم، وستكون عبارة عن إضافة اختيارية. يسمح هذا المستوى من أنظمة مساعدة السائق بتحقيق القيادة الذاتية في ظل ظروف محدودة مع وجوب جاهزية السائق للتدخل عند الضرورة. وبالمناسبة، لن تكون هذه الأنظمة موجودة حصرًا على الفئة السابعة، بل سنراها على طرازات X5 وX7 والفئة الخامسة وكذلك iX الكهربائية بالكامل.

الصور المرفقة بالموضوع من تنفيذ الزميل يونس الناني اعتمادًا على الصور التجسسية.

أنظمة الدفع والمحركات

كما أسلفنا، سيتوفر في خدمة الفئة السابعة عدة أنظمة للدفع، علمًا بأن إنتاج محرك الـ V12 توقف، وسيتم استبداله بمحرك بثماني اسطوانات:

  • نظام دفع هجين خفيف، قوامه محرك الست أسطوانات B58 بسعة 3 ليترات وضاغط توربيني.
  • نظام دفع هجين خفيف مع محرك بثماني اسطوانات سعة 4.4 ليتراً مع ضاغط توربيني، من المفترض أن تصل قدرته إلى 650 حصانًا.
  • نظام دفع كهربائي بالكامل على نسخة i7، مع محركين كهربائيين ومدى تشغيلي يقارب 700 كلم.
  • نظام دفع كهربائي بالكامل مع 3 محركات بقدرة كُلية تبلغ 740 حصانًا.

أدناه تجارب قيادة النموذج الاختباري على حلبة نوربورغرينغ في ألمانيا

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: