أحدث المواضيعأستون مارتنخبر اليومفيديو

أستون مارتن DB12 للعام 2024، ديجافو؟

مضى على إطلاق أستون مارتن DB11 نحو سبع سنوات، وارتأت الشركة البريطانية الاحتفال بذكرى تأسيسها الـ 110 عبر طراز جديد سمّته DB12.

إن أحسست بأن التفاصيل مألوفة، فيتوجب العلم بأن DB12 ليست سيارة جديدة بالكامل، بل هي نُسخة مُحدّثة من DB11 التي جرّبناها قبل نحو خمسة أعوام، مع مصابيح أمامية مُختلفة وخلفية أرفع وشبك تهوية أكبر، وبعض التفاصيل الأخرى. لكن الأمور لم تتوقف عند ذلك طبعًا، فعدا عمّا سبق والعجلات الأخف وزنًا بنحو 8 كلم، هناك لوحة قيادة جديدة بالكامل، يتوسطها شاشة للنظام المعلوماتي الترفيهي بقياس 10.25 بوصة، يُمكن إقرانها طبعًا بالهواتف الذكية، وتحصل على التحديثات لاسلكيًا دون زيارة الوكيل. كما ترتبط لنظام صوتي من باورز أند ويلكنز Bowers & Wilkins مع 15 مكبر.

يأتي الجزء الوسطي من لوحة القيادة مرتفعًا، مع أزرار للتحكم ببعض الوظائف ومنها التشغيل وعلبة التروس وقاسوة التخميد وحرارة المقصورة… وصوت العادم أيضًا. وأسفل من ذلك مُتّسع لتوضيب الأشياء كالهواتف المحمولة، وأزرار إضافية للتحكم بوضعية المقعد.

وقدرة أعلى بكثير

قد يكون الأهم من وجهة نظر البعض، زيادة القدرة التي حصل عليها محرك الثماني أسطوانات سعة 4 لترات، وهو كما في السابق من صُنع مرسيدس-بنز ويحمل الرمز M177 ومزود بضاغطين توربينيين. فقد زادت القدرة من 528 حصانًا في DB11 لتصل الآن إلى 671 حصانًا (500 كيلوواط) عند 6000 دورة في الدقيقة، فيما ارتفع عزم الدوران من 675 نيوتن متر إلى 800 نيوتن متر بين 2750 و6000 دورة في الدقيقة.

بما سبق، لم يعد من الضروري استخدام محرك الـ V12 الذي كان متوفرًا على DB11، فقدرة المحرك الجديد أعلى بنحو 41 حصانًا، والعزم يزيد أيضًا بواقع 100 نيوتن متر.

علبة التروس بقيت بثماني نسب، وترتبط للعجلتين الخلفيتين أيضًا. ولكن مع العزم الإضافي والوزن الأخف بحوالي 100 كلغ، صار التسارع من الثبات إلى 100 كلم/ساعة يحتاج 3.6 ثوان فقط بدلًا من 4، فيما ستصل السرعة القصوى إلى 325 كلم/ساعة.

عملت الشركة البريطانية أيضًا على تحسين القاعدة المصنوعة من الألمنيوم وزيادة صلابتها الالتوائية بنسبة 7%، حيث عدّلت الدعامات السفلية الأمامية والخلفية للخروج بقواعد أثبت لنظام التعليق، كما جُهِّزَت السيارة بترس تفاضلي إلكتروني محدود الانزلاق ونظام تعليق بهندسة جديدة مع قضبان أكثر صلابة ومخامد مُتكيفة، ونظام تحكم إلكتروني بالثبات أذكى ومكابح أقوى. فإن شئت بشيء متميز حقًا فعليك بأقراص الكبح الفحمية الخزفية “كاربون سيراميك” حيث ستوفر 27 كلغ من وزن السيارة وتحسن القدرة على الكبح المُتكرر حيث تتحمل حرارة 800 درجة مئوية.

تقول أستون مارتن أن سيارتها DB12 جديدة بنسبة 85%، وهي أول سيارة تجوال خارقة في العالم… فهل تتفق معهم بذلك؟

صور أستون مارتن DB12 للعام 2024

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى