أحدث المواضيعخبر اليومميتسوبيشي

ستة طرازات جديدة من ميتسوبيشي للعام 2023

بعد سنوات من الهدوء، تتهيأ ميتسوبيشي لتقديم عدة طرازات في إطار خطة Challenge 2025 الرامية لتقديم 16 طراز جديد حتى العام 2028. وبالاطلاع على التقرير المالي للشركة للعام 2022، نشرت الشركة اليابانية بعض المعلومات المُنتظر.

ستكشف ميتوبيشي عن ست طرازات جديدة في الأشهر التسعة المقبلة، تعرّفنا على ثلاثة منها حتى الآن، هي ASX -النسخة الشقيقة لـ رينو كابتور، والجيل السادس من الشاحنة الخفيفة L200 / ترايتون، والنسخة المُعدة للإنتاج التجاري من الاختبارية XFC.
عدا عمّا سبق، سنرى أيضًا طراز دلشيا Delcia ونُسخة هجينة من طراز اكسباندر، وجيل جديد من الهاتشباك الصغيرة كولت، وبالنسبة للأخير فيبدو أنه سيعتمد شكل ومكونات رينو كليو الجديدة.

على الأرجح، سيكون الجيل الجديد من ترايتون / L200 هو الأهم للشركة، فالجيل الحالي رائج في عديد من الأسواق، وبالأخص الأسواق الشرق آسيوية وأستراليا ونيوزيلاندا. وجديرٌ بالذكر أن الجيل الجديد سيتشارك الكثير من المكونات الميكانيكية والهيكلية مع الجيل المقبل من الطراز النسيب نيسان نافارا، حيث تتعاون رينو ونيسان وميتسوبيشي فيما بينها لتطوير طرازات وتقنيات مُختلفة ثم تقدمها تحت علاماتها في أسواق متنوعة، كل واحدة مُستفيدة من قوتها في سوق مُعيّن.

ستُصنع الشاحنة الخفيفة L200 / ترايتون على قاعدة عجلات سُلّميّة منفصلة مُحدَّثَة، ربما تتضمن قاعدة عجلات أطول وحوض تحميل أكبر. وفيما يخص المحركات، قالت الشركة سابقًا بأنها ستعمل بالجيل المقبل من محركات الديزل، مع توقعات بتقديم نوع من الكهربة، مع نظام دفع هجين بقابس PHEV، من أجل مواكبة التطور، وتلبية أنظمة خفض الانبعاثات الغازية الضارة التي تزداد صرامةً في بعض الدول.

تعوّل ميتسوبيشي كثيرًا على هذه الشاحنة الخفيفة، إذ إنها أفضل الطرازات مبيعًا في تشكيلتها، كما إنها أساسٌ لسيارة دفع رباعي عائلية “باجيرو سبورت Pajero Sport”.

كما ذكرنا، فالخطة الأكبر هي “تحدي 2025” الرامي لتقديم 16 طرازًا جديدًا في الأعوام القليلة المُقبلة، 9 منها هجينة و4 كهربائية بالكامل. بالنسبة للبعض، فيبدو الأمر وكأنه لصق لعلامة ميتسوبيشي على طرازات رينو ونيسان، لكن المُقبل ينبئ بالأفضل، حيث ستدعم ميتسوبيشي خطتها الطموحة بزيادة ميزانية البحث والتطوير بنسبة 30%. واعتبارًا من عام 2026 ، سيخصص 70% من الاستثمار للسيارات المكهربة.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى