أحدث المواضيعجيليخبر اليومفولفومواضيع رئيسية

فولفو تزدهر بعهدة جيلي، ما الطرازات المُتوقعة مُستقبلًا

أمضت فولفو في عُهدة جيلي حتى الآن عشر سنوات، فقد كان العملاق الصيني -جيلي- وقَّع اتفاقًا مع مجموعة فورد الأمريكية -المالك السابق- في 28 مارس 2010 لشراء فولفو للسيارات بما يُعادل 1.8 مليار دولار أمريكي. وبالرغم من أن فولفو واجهت صعوبات في سنواتها الأخيرة في عهدة فورد، إلا أن انتقالها لمجموعة جيلي دفع بمنتجاتها لمزيد من الأسواق لتصبح علامة معروفة ورائجة عالميًا بدلًا من انحصار مبيعاتها بشكل أساسي في السوق الأوروبية.

بدايةً، يجب التنويه إلى أن مجموعة جيلي المعروفة باسم Zhejiang Geely Holding Group تملك شركة فولفو وشركة لندن تاكسي وشركة السيارات الطائرة Terrafugia بالكامل، ولها حصة 49.9% في بروتون الماليزية و51% في لوتس البريطانية وحصة 6% من دايملر، وقدّمت مؤخرًا منتجات تحت علامة Lynk & Co وبولستار التي تشتق تقنياتها من فولفو.

تزايدت أرباح فولفو عبر السنوات، وساعد إنتاج جزء من مركباتها في الصين من تقليل الأكلاف، فازدهرت في السنوات الأخيرة خصوصًا، وأتت بأجيال جديدة من طرازاتها بتصميم وهوية واضحة تحترم تاريخ الشركة -بعكس المنتجات التي رأيناها أيام فورد. إلى ذلك، تتعاون فولفو وشقيقاتها ضمن مجموعة جيلي في مجالات التقنية، وتتجه بثبات نحو الكهربة، حيث أعلنت سابقًا أنها تهدف لأن تكون نصف مبيعاتها من السيارات كهربائية بالكامل بحلول العام 2025، وأن النصف المُتبقي سيكون مركبات عاملة بأنظمة دفع هجينة.

كانت حملة تطوير منتجات فولفو بدأت في العام 2014 مع طرح طراز XC90 الخدماتي الرياضي الكبير، وتلا ذلك عدّة طرازات أخرى بأشكال السيدان وممدودة الصندوق والخدماتية الرياضية، حيث بُنيت الطرازات على قاعدة CMA أو SPA المُطورة بالتعاون مع جيلي.

خلال السنوات الست الماضية حظيت الشركة السويدية بنجاح كبير، وباعت أعدادًا غير مسبوقة وصلت في العام الماضي 2019 مثلًا إلى 700 ألف سيارة، ذلك لأول مرة في تاريخ الشركة التي يزيد عمرها عن 90 عام.

في العام 2011، كان لدى فولفو 21,500 موظف وبلغت مبيعاتها 449,255 سيارة مع أرباح تُقدر بنحو 1.6 مليار كرونة سويدية. أما في 2019 فوصل عدد الموظفين إلى 43,000 موظف، ووصلت المبيعات إلى 705,452 سيارة مع أرباح بحدود 14.3 مليار كرونة سويدية (حوالي 1.43 مليار دولار أمريكي).

طرازات فولفو الجديدة للأعوام القادمة

مع هذا الازدهار، تُطور فولفو مجموعة من الطرُز، وفي حين أن لا معلومات رسمية نُشرت حول هذا، إلا أن بعض البيانات المُسرّبة أشارت لتطوير السيارات التالية:

  • الهاتشباك V20، تحمل داخليًا الرمز V220، ومن المفترض أن تُصنع على القاعدة التقنية BMA وتنافس سيارات صغيرة الحجم فخمة الطابع مثل أودي ايه 1 سبورتباك. أدناه صور الاختبارية 360C الهاتشباك التي عُرضت العام 2018، لا نتوقع أن يكون تصميم الهاتشباك الجديدة مُماثلًا ولكن قد تُستخدم بعض التفاصيل.
  • طراز XC20 المُدمج الصغير، سيُصنع أيضًا على القاعدة BMA ويتوقع أيضًا أن يُكشف عنه العام 2021.
  • طراز V40 Cross Country، لا يُمكننا الجزم حول نية فولفو فعليًا تقديم جيل جديد من هذا الطراز، خصوصًا أن مبيعاته ليست بالمُغرية مُقارنة مع الصغيرة XC40.
  • طراز C40، بشكل الكوبيه، يعتمد مكونات طراز XC40.
  • طراز XC50، يعتمد مكونات طراز XC40 أيضًا ولكن يظهر بشكل السيارات المُدمجة بسقف مُنساب للخلف كسيارات الكوبيه، قد يُشابه هذا الطراز ما تختبره لينك أند كو (الشركة المُنتمية لمجموعة جيلي أيضًا) حاليًا في الصورة أدناه.
  • قد يُستبدل طراز XC60 الحالي بطراز أكبر حجمًا وأغلى سعرًا يحمل تسمية XC70 لمنافسة سيارات مثل رينج روفر فيلار ويُقدّم طراز XC80 بأبعاد أكبر أيضًا (سيكون ذلك بين 2021 و2022).
  • طراز XC100 الجديد، يستبدل طراز XC90 الحالي وسيستخدم القاعدة التقنية الجديدة SPA2 ويتوقع أن يرى النور العام القادم 2021. أدناه رسم على الكمبيوتر لما قد تكون عليه هذه السيارة.

فيما يخص السيارات الكهربائية، يتوقع أن تُقدم فولفو طرازًا يحمل اسم E40 (الاسم غير مُؤكد) وطرازًا آخر يحمل الرمز الداخلي E426 يعتمد مكونات طراز XC60 ولكن بنظام دفع كهربائي بالكامل. كُنّا تحدثنا عن امكانية ذلك عند تسجيل فولفو للاسم XC60 B4 و XC60 B5.

ملاحظة: الصورة الرئيسية للخبر هي رسم للمصمم أندريه كيريتشينكو Andrey Kirichenko العامل في شركة NIO، لسيارة فولفو كهربائية كوبيه بصندوق ممدود تحمل الاسم 40.3

اقرأ أيضًا

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: