أحدث المواضيعبورشهخبر اليومفيديوهيونداي

بورشه وهيونداي تستثمران 80 مليون دولار في تقنية الواقع المُعزَّز

أعلنت شركة واي راي WayRay التقنية عن جمعها لـ 80 مليون دولار أمريكي من الصانعة الكورية الجنوبية هيونداي والألمانية بورشه بهدف تطوير تطبيقاتها للواقع المُعزَّز المُخصصة للسيارات.

مُقارنة بأنظمة عرض البيانات العادية وتلك التي تحاول دمج أشكال ثُلاثية الأبعاد، يُثير هذا الاستثمار اهتمامنا كثيرًا، حيث أن واي راي تعكف في الفترة الأخيرة على تطوير تقنيات عرض البيانات Head-Up Display HUD بتقنية الواقع المُعزز ثُلاثي الأبعاد، والتي تَعِدُ بجعل تجربة القيادة أكثر متعة وأمانًا.

شاشات العرض بمستوى الرأس HUD: هي مناطق مُخصصة لعرض معلومات القيادة، تعتمد شاشة شفّافة أو يتم إسقاطها على الزجاج الأمامي للسائق في مستوى نظره. تم استخدامها في صورها الأولية قُبيل الحرب العالمية الثانية بالطائرات العسكرية المُقاتلة، واستخدامها لأول مرة في السيارات في العام 1988 على سيارة أولدزموبيل Cutlass Supreme.

يبدو الأمر كما لو أنك في لعبة فيديو حية، يتم فيها عرض المعلومات على مناطق تختارها سواء على الزجاج الأمامي أو حتى على زجاج الأبواب. فإن كنت على مضمار سباق مثلًا، يمكن للشاشة عرض المسار وموقعك بين المُتسابقين وتوقيت دورتك وخط السير المثالي بالإضافة لتجسيد هولوجرامي للسيارات التي مرت بذات النقطة قبلك.

وتمتد التجربة لتشمل أيضًا رحلاتك اليومية، حيث ترى بورشه أن التقنية يُمكن استخدامها لإظهار المباني حولك والأماكن المُتوفرة للاصطفاف على الشاشة، وهي ذات الرؤية التي تتبناها هيونداي، فالصانعة الكورية تسعى لتطوير نظام ملاحة ثلاثي الأبعاد مدعوم بالواقع المُعزَّز لتُجهز به سياراتها القادمة بحلول العام 2020.

الفيديو أدناه يُظهر التخيّل الأولي، ولا نتوقع أن يصل المُنتج النهائي قريبًا بهذه الجودة وبكل هذا الكم الهائل من المعلومات، ونعتقد أننا سنرى في السنوات القادمة أنظمة مُشابهة تُظهر المعلومات الرئيسية واتجاهات أنظمة الملاحة أولًا قبل ربطها إلى السحابات المعلوماتية مع مزيد من السيارات المُحيطة لتشكيل صورة شاملة عن مُحيط السيارة.

واي راي WayRay: هي شركة تقنية يبلغ عدد العاملين بها حاليًا 250 شخص، لها مراكز في سويسرا والولايات المتحدة والصين وروسيا، وقريبًا في ألمانيا. وهي مُهتمة بتطوير التقنيات ثلاثية الأبعاد والأنظمة البصرية والإلكترونيات والبرامج المُعقدة.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: