أحدث المواضيعرينو

رينو تصدّر مليون سيارة مصنوعة في المغرب

ليس ألفاً ولا مئة ألف، بل مليون! إنها عدد سيارات رينو التي تم تصنيعها في المغرب وتصديرها من ميناء طنجة المتوسط باتجاه 73 دولة في العالم. وهذا ليس كل شيء، فـ رينو المغرب تصدر أيضاً قطعاً نحو مصانع أخرى تابعة لمجموعة رينو في الهند ورومانيا والأرجنتين والبرازيل وكولومبيا.

أننا نتكلم هنا عن حوالي 10% من اجمالي مبيعات رينو في العالم، وهذا رقم كبير، وبالنسبة لوزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي المغربي، حفيظ العلمي، فهذه قصة نجاح يسعى المغرب لتكرارها في قطاعات صناعية أخرى، فصادرات رينو جعلت من قطاع صناعة السيارات أول قطاع مصدر في البلاد، وهي مرتبة لم يكن أحدد يتوقعها قبل أعوام.

وبلغ حجم الاستثمارات في القطاع حوالي 868 مليون يورو أتاحت تشغيل 50 ألف فرصة عمل، ويرجح العلمي إلى أن صادرات المغرب من قطع وأجزاء السيارات المصنعة محلياً ستصل إلى 1.5 مليار يورو سنوياً في أفق 2023، حسب الاتفاقيات المبرمة مع صناعيين دوليين كبار.

من جانبه، أشار مدير العام رينو المغرب مارك ناصيف، إلى أن المغرب يضطلع بدور جوهري في منظومة الصناعة العالمية لمجموعة رينو، موضحاً أن أكثر من 95% من إنتاج مصنع طنجة وما يفوق 70% من إنتاج الدار البيضاء يتم تصديره للخارج، وبهذا فإن سيارات رينو التي تحمل علامة صنع في المغرب أصبحت أكثر انتشاراً من أي وقت مضى. وينتظر ناصيف أن يتسع النطاق الجغرافي لصادرات صناعة السيارات المغربية مع فتح خطوط بحرية جديدة انطلاقاً من ميناء طنجة المتوسط نحو جزر الأنتيل وبلدان مجلس التعاون الخليجي.

وللعلم فمنذ العام 2012 شارك في عمليات تصدير السيارات المصنعة من طرف المجموعة في المغرب، 1560 سفينة، وأكثر من 4,200 قطار  انطلاقاً من مصنع طنجة، وحوالي 19,000 شاحنة انطلاقاً من مصنع الدار البيضاء.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: