أحدث المواضيعبي ام دبليوخبر اليوم

مقصورة بي ام دبليو الفئة الأولى تنكشف جزئيًا

سنودّع قريبًا الجيل الحالي من بي ام دبليو الفئة الأولى، والتي تتميّز بكونها الهاتشباك الوحيدة في السوق بدفع خلفي، فما الذي ننتظره؟

إنها خيبة أمل لعشاق العلامة البافارية، فالجيل الحالي من الفئة الأولى 1 Series هو الوحيد الذي يُوفر شكل الهاتشباك مع دفع خلفي ومحرك بست أسطوانات، أما الجيل القادم فسيأتي بدفع بالعجلتين الأماميتين، الأمر الذي سيُلغي ميّزة طالما تغنّى بها محبو بي ام دبليو. ولكن هُناك بعض النقاط الإيجابية، فالطراز سيتوفر لاحقًا مع خيار الدفع الرباعي xDrive، وهو إضافة إلى ذلك يركّز أكثر على التقنيات داخل المقصورة.

تُظهر آخر الصور التجسسية الشكل العام للفئة الأولى الجديدة، والتي بالرغم من كونها مُغطاة بالمُلصقات المُموِّهة، بدت اقرب لتصاميم بي ام دبليو الحالية، خاصة فيما يتعلق بالواجهة الأمامية والمنطقة أسفل الأبواب. ولكن الأهم اليوم هو الصورة التي تم التقاطها للمقصورة، حيث أظهرت العديد من تفاصيل لوحة القيادة وألواح الأبواب من الداخل.

المُثير هُنا هو اهتمام بي ام دبليو برفع مستوى الجودة والتفاصيل في سيارتها الجديدة، حيث ثُبّتت بعض التفاصيل المُفرّزة والمثقبة مُضيئة باللون الأزرق تزيد الاحساس ببهجة المقصورة بشكل عام وتعتبر الأولى في هذه الفئة من السيارات. كما يُمكن رؤية مقبض علبة التروس المُشابه لذلك الموجود في الفئة الثالثة الجديدة، وأحدث نُسخة من نظام iDrive المعلوماتي الترفيهي. وإجمالًا تبدو لوحة القيادة شبيهة جدًا للوحة الفئة الثالثة.

تُشير التقارير إلى أن النسخة المحسنة من الفئة الأولى سيدان -ومعها الهاتشباك- ستعمد لاستخدام القاعدة التقنية UKL المُخصصة للسيارات ذات الدفع الأمامي والمُستخدمة حاليًا في ميني الجديدة وبي ام دبليو X1 وشقيقتها X2 الكوبيه المُدمجة.

وانتقال بي ام دبليو لاستخدام قاعدة الدفع الأمامي في الفئة الأولى له بالتأكد محاسن ومساوئ، فمن ناحية المساحة، ستوفر الفئة الأولى مقصورة أوسع، خاصة مع تثبيت المحرك عرضيًا، بما يعني إمكانية دفع الزجاج الأمامي ولوحة القيادة أكثر للأمام، وصحيح أن نفق عمود الحركة لن يختفي مع وجود نُسخ مندفعة بالعجلات الأربع -بما فيها M Performance – ولكن ستكون مقصورة الفئة الأولى الجديدة مساوية في حيّزها للمُنافسات: مرسيدس-بنز A-Class سيدان وأودي A3، كما سيمكن تقليل استهلاك الوقود بالانتقال إلى نظام الدفع بالعجلتين الأماميتين.

من جهة أخرى، لن تسمح القاعدة الجديدة باستخدام محرك الست أسطوانات المُتتالية، والذي يدفع حاليًا طراز M140i، بل سيكون هناك محركات من أربع أسطوانات أو حتى ثلاثة.

وبما أن للنُسخة الموجود في الصور فتحتا عادم كبيرتان في الخلف، وملاقط كبح باللون الأزرق، ومصدات تبدو رياضية الطابع، فمن المُرجّح أن تكون نسخة M140i أو M135i ربما تماشيًا مع تسمية طراز X2 M35i، حيث سيكون تحت تصرفها المحرك المزود بضاغط توربيني والمكون من أربع اسطوانات متتالية سعة لترين بقدرة 302 حصانين، كما يُرجّح البعض أن تُسمى M140iX M Performance.

إلى ذلك، قد تُبقى بي ام دبليو على خيارات المحركات الأخرى المتوفرة حاليًا على النُسخة السيدان، والتي تُسوّق في الصين والمكسيك، وهي كالتالي:

نسخة 118i بمحرك سعة 1.5 لتر بضاغط توربيني مزدوج و 3 أسطوانات بقدرة 136 حصان و220 نيوتن متر من عزم الدوران، ويتصل المحرك بناقل حركة أوتوماتيكي من 6 سرعات ونظام دفع أمامي، مما يُمكِّن السيارة من التسارع من 0-100 كم/س خلال 9.4 ثانية، وسرعة قصوى تصل إلى 212 كلم/ساعة.

نسخة 120i بمحرك مع ضاغط توربيني سعة 2.0 لتر رباعي الأسطوانات بقدرة 192 حصان و 280 نيوتن متر من عزم الدوران، وبفضل القدرة الإضافية وناقل الحركة الأوتوماتيكي ثماني السرعات، يُمكِن للسيارة التسارع من 0-100 كم/س خلال 7.5 ثانية، وسرعتها القصوى تصل إلى 235 كلم/ساعة.

نسخة 125i سيدان بمحرك من أربع أسطوانات بسعة 2 لتر وقدرة 231 حصاناً وعزم 350 نيوتن متر، ويرتبط المحرك بعلبة تروس أوتوماتيكية Steptronic من ثماني بسب لتتمكن السيارة الإنطلاق من الثبات إلى 100 كلم/ساعة خلال 6.8 ثانية.

ويبقى التساؤل، متى سيتم الكشف عن الفئة الأولى الجديدة؟ لا يوجد هُناك تصريحات رسمية، ولكن بما أننا ننتظر النُسخة ممدودة الصندوق من الفئة الثالثة في معرض جنيف الشهر القادم، فقد يكون من الطبيعي الاعتقاد بالكشف عن الفئة الأولى في معرض فرانكفورت في سبتمبر القادم.

صور بي ام دبليو الفئة الأولى هاتشباك للعام 2020

اقرأ أيضًا:

الفئة الأولى في أوروبا، ولم تؤكد الشركة لنا إمكانية توفرها في الشرق الأوسط

 

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: