أحدث المواضيعخبر اليوم

بحث جديد قد يضاعف سعة بطاريات السيارات ثلاث مرات!

كُنّا تذمرنا مطوّلًا عند سرد عيوب السيارات الكهربائية من المدى التشغيلي القصير الذي تُتيحه السيارات الكهربائية الحالية، والذي سيجعل فكرة زيارة أي مكان بعيد نسبيًا عن المدينة صعبًا أو مستحيلًا في بعض الحالات، وأنه سيُبقي السائق مترقبًا لنبأ غير سعيد: نفاذ الشحن في البطارية!

ولهذا السبب تحديدًا، نجد معظم أصحاب السيارات الكهربائية يقتنون سيارة أخرى عاملة بالوقود الأحفوري، أو يسعون لاستئجار سيارة بمحرك تقليدي عندما تلوح في الأفق نيّة للسفر أو التنقل بعيدًا عن المدينة.

إلّا أن الأمر على وشك التغيُّر، فالأبحاث قائمة عبر عدد من الشركات الكبُرى مثل تسلا وتوشيبا وباناسونيك وسامسونج لتطوير البطاريات وزيادة قدرتها. بل أن هناك العديد من الجامعات والشركات المستقلة تسعى لإيجاد حل جذري لضعف البطاريات المستخدمة حاليًا في المركبات الكهربائية. وقد أشار بحثٌ نشره باحثون في جامعة واترلو University of Waterloo  الكندية أن استخدام الأقطاب السلبية المصنوعة من معدن الليثيوم يزيد سعة تخزين البطارية بشكلٍ كبير ، كذلك فقد نشرت مجلة جول Joule بحثًا يُفيد بأن إضافة مُركِّب مُكوّن من عناصر الفوسفور والكبريت إلى السائل المسؤول عن نقل الشحنات بين قطبي البطارية يعمل على تشكيل طبقة حماية رقيقة تغطي قطب الليثيوم، الأمر الذي يسمح باستخدام قطب الليثيوم في البطارية فيزيد سعة تخزينها إلى حوالي ثلاثة أضعاف دون الإضرار بها.

هل تبدو الصور أدناه وكأنها طلاسِم؟ إنها كذلك لنا، فنحن لم نتخصص بعلم الكيمياء، والدراسة الجديدة من إعداد أربعة مختصين يحملون درجة بروفسور: Quan Pang, Xiao Liang, Abhinandan Shyamsunder, Linda F. Nazar. ولعل أحدكم ضليع بالكيمياء ليُفسر لنا التقنية بشكل مُبسّط!

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: