أحدث المواضيعلوتس

 لوتُس إكسيج 380 Cup سيارة فريدة تُصبح أكثر فرادة

تُبهرنا لوتُس دائمًا بسياراتها الرياضية الصرفة وهندستها المُتفوقة، وقبل أيام كشفت الشركة عن فئة “380  كاب” من سياراتها الرياضية إكسيج، تقول الشركة البريطانية بأنها مُناسبة للاستخدام اليومي ولسباقات الحلبات في نفس الوقت.

استندت لوتس في هندسة السيارة الجديدة على طراز إكسيج سبورت 380 الناجح، ولكن تمكنت حسب قولها بالخروج بـ 380 Cup التي يمكنها السير بشكل قانوني على الطرقات العامة بالإضافة إلى كونها سيارة سباق أصيلة.

وللحفاظ على فرادة النسخة الجديدة وخُصوصيتها ستصنع الشركة 60 وحدة فقط لا غير، ولكي لا يُثير الرقم استغرابكُم نُشير إلى أنها أصبحت أكثر كرماً، فالفئة السابقة من هذا الطراز “360  كاب” التي طرحتها الشركة قبل عامين صُنع منها 50 وحدة فقط.

لوتُس إكسيج 380 Cup

هيكل انسيابي

صنُعت السيارة من وجهة نظر رياضية صرفة، فالوزن يبلغ 1057 كيلوجرام فقط ، ونسبة القوة – للوزن تبلغ 355 حصاناً للطن، ولم تبخل لوتُس باستخدام كل ما من شأنه خفض الوزن مثل الهيكل المصنوع من الألومنيوم، وألياف الكربون والمواد المُركبة التي تتميز بكونها قويةً ومتينة مع خفة وزنها، فعلى سبيل المثال ساهم اعتماد المواد الجديدة في الباب الخلفي بخفض وزن السيارة بمقدار 6.5  كيلوجرامات. وقد استُخدمت ألياف الكربون بكثافة، فهي تُشاهد بشكلها وبلونها على طول السيارة وعرضها في الموزع الأمامي والسقف وما يُحيط بناشر الهواء، ومآخذ الهواء، وداخل المقصورة.

لوتُس إكسيج 380 Cup

كما يُمكن للزبون خفض الوزن عبر استبدال العديد من المُكونات التقليدية بأخرى من مواد خفيفة الوزن اختيارياً، على غرار نظام أُنبوب عادم مصنوع من التيتانيوم يُخفض الوزن بمقدار 10 كيلوجرامات، أو استبدال واجهة وفتحات نظام التكييف بأخرى مصنوعة من ألياف الكربون. وامتدت عملية تخفيض الوزن لتشمل إزالة ما لا يلزم فعلى سبيل المثال استغنت الشركة عن السجادة التي تُبطن صندوق الأمتعة.

على صعيد الانسيابية، قامت الشركة باختبار تصميم السيارة في نفق الهواء، وخرجت بسيارة مُتفوقة من هذه الناحية، فقد ساهم التعديل الشامل للهيكل في زيادة نسبة الارتكازية مع جناح هواء خلفي يُضيف ضغط بمقدار 200  كيلوجرام على المحور الخلفي للسيارة أثناء السير مما يُعطيها انسيابية ويُضاعف نسبة التماسك الميكانيكي ويزيد في ثباتها أثناء التسارع ودخول المُنعطفات، كما اعمتدت على عجلات عريضة مكسوة بإطارات “ميشلان بايلوت سبورت كاب 2” لكي تتحمل ضغط التماسك الميكانيكي والانسيابية.

لوتُس إكسيج 380 Cup

وقال جان – مارك جاليه، المُدير التنفيذي لمجموعة لوتُس: “سمح لنا تطوير 380  كاب بتضمين الروح الرياضية في سيارة طرقات يُمكن استخدامها للتمتع بكل يوم. وهي ليست للانتقال وحسب بل أيضاً للمُشاركة التنافسية. كما إنها قانونية تمامًا للسير بها على الطرقات، وأيضاً لقيادتها على الحلبات، وهي عملية وسريعة للغاية”.

ويُمكن للعين المُجردة رُؤية الاهتمام بالانسيابية عبر فتحات التهوأة المُصممة بدقة وانسيابية مثل الفتحة الموجودة فوق العجلات الأمامية والمُزودة بمصاريع توجيه لمُوازنة الضغط التفاضلي ضمن أقواس العجلات، وناشر هواء في الخلف تتوسطه فتحة العادم كبيرة الحجم، وفتحات تهوأة أمام وخلف العجلات الخلفية، وشملت العناية بالانسيابية تعديل ماسحة الزُجاج انسيابيًا حيث أصبحت مُثبتة رأسيًا لتجنب الاضطرابات في تدفق الهواء.

لوتُس إكسيج 380 Cup

لوتُس إكسيج 380 Cup : مُحرك رياضي

جُهزت السيارة بمُحرك “V6” سعة 3.5  ليترات مع شاحني هواء بقوة 375  حصان، وعزم دوران 410  نيوتن – متر عند سُرعة 5000 دورة في الدقيقة، مُرتبط بعلبة تُروس يدوية علبة تُروس، وتبلغ السُرعة القُصوى للسيارة 282 كلم/ساعة، وتتسارع من وضع السُكون إلى 100 كلم/ساعة في غُضون 3.6  ثواني. ويُمكن السيطرة على “إسطبل الأحصنة” في السيارة عبر مكابح قوية من “أيه بي رايسينج” وأقراص كبح كبيرة الحجم ومُخددة على العجلات الأربع.

إلى ذلك تتوافر السيارة على نظام تعليق من إيباك Eibach قابل للضبط يدعمه نظام تحكم إلكتروني بالثبات ESP يتضمن ثلاث وضعيات (القيادة والرياضي والتسابق) ووضع آخر يقوم بإيقاف عمل هذا النظام، علمًا بأن استجابة دواسة الوقود تزداد في حال اعتماد وضع التسابق أو إيقاف عمل النظام ككل. وكما يوقف عملية التعرف على انزلاق القسم الخلفي للسيارة لتوفير درجة أفضل من القيادة من طرف السائق قبل تدخل النظام الإلكتروني.

كما يوجد وظيفة تحكم مُتغير بالتماسك مُرتبطة مُباشرة بوحدة التحكم الإلكترونية ECU تسمح للسائق بتحديد نسبة الانزلاق من ست درجات (ما بين 2% إلى 12 %) أو إيقافه حسب الحاجة.

لوتُس إكسيج 380 Cup

خيارات لا مُتناهية في التعديل

وعلى صعيد الخيارات، وعلى الرغم من أن السيارة مُتقشفة من ناحية التجهيزات بما يتوافق مع أي سيارة رياضية حقيقية، إلا أنه يُمكن للعُملاء تخصيص السيارة حسب أهوائهم عبر نظام “لوتُس إكليوسيف” الذي يجمع ما بين المهارة الحرفية البريطانية والتصميم العصري، ويُمكن لهم إضافة ما يرغبون به وإزالة ما لا يرغبون به وفي هذا السياق يُمكن على سبيل المثال لا الحصر تركيب مقاعد سباق من الألياف الفحمية مع تنجيد من ألكانترا مع الجلد أو قماش التارتان وتطريز مُغاير، وكذا الأمر مع المقود، أو استخدام مُقود تسابق من دون وسادة هواء.

لوتُس إكسيج 380 Cup

إضافة إلى إمكانية اختيار لون العجلات المعدنية ما بين الأحمر أو الأسود أو الفضي، وعادم اختياري من معدن التيتانيوم خفيف الوزن، وقفصًا مُقاومًا للانطباق مُعتمد من الاتحاد الدولي للسيارات FIA، ومجموعة تثبيت كاملة خاصة بالسباقات، وقضيبين مانعين للانقلاب على المحورين الأمامي والخلفي، ونظام إيقاف تشغيل إلكتروني مع مفاتيح تحكم لنظام إطفاء الحريق.

كما يُمكنهم المُفاضلة ما بين خمسة ألوان هي: أزرق إيسيكس والأبيض المعدني، والفضي المعدني، والرمادي والمعدني والأسود معدني، مع ألياف فحمية مصقولة وبراقة بقوام نسيجي، وإضافات لونية حسب الرغبة للمرايا، إضافةً إلى شعارات “كاب 380” مُثبتة على أنحاء السيارة.

أخيرًا يبدأ سعر هذه السيارة من 100 ألف دولار أمريكي وفي الحقيقة يبدو سعرًا مقبولًا مع سيارة رياضية ونادرة جدًا وبتصميم قد لا يُشبه غير.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى