أحدث المواضيع

تقنية مبسطة : كيف يتم زيادة قدرة المحرك؟

بعد الإطلاع على سلسلة “كيف يعمل المحرك” يمكنك فهم طرق زيادة قدرة المحرك التي يتبعها الصانعون، أو التي يمكن لمالك السيارة استعمالها بعيداً عن المصانع بل وبعد مرور العديد من السنوات على استخدام السيارة.

فيما يلي تعريف بأهم الطرق المستخدمة لرفع أداء المحركات:

  1. زيادة سعة المحرك: وهذا يعني زيادة في القوة لأنك تستطيع حرق كمية أكبر من الوقود في كل دورة للمحرك، يمكن زيادة السعة عن طريق تكبير الاسطوانات أو بزيادة عددها.

يكون زيادة عدد الاسطوانات عن طريق دمج محركين إبان العملية التصنيعية، وأقرب مثال على ذلك ما تلجأ إليه مجموعة فولكسفاجن VW الألمانية العملاقة عندما تحتاج محرك كبير وقوي، فقد دمجت محركين من أربع أسطوانات للحصول على محرك V8 وكذلك كان الأمر عندما دمجت محركي VR6  لكي تحصل على محرك قوي جداً ومدمج الحجم من 12 أسطوانة يسير بعض سيارات المجموعة، وتكررت الخدعة أيضاً مع المحرك الخارق من 18 اسطوانة الذي كان ناتج دمج ثلاثة محركات VR6.

w12-engine

volkswagen-unveils-new-6-liter-w12-tsi-next-gen-turbo-engine-with-608-hp_2
محرك W12 من فولكسفاغن بسعة 6 لترات وقدرة 608 أحصنة
  1. زيادة نسبة الضغط: حيث يؤدي لإنتاج طاقة أكبر، إلا أنه قد يؤدي أحياناً وعند زيادته بشكل عال إلى اندلاع اللهب قبل أن تشعله شمعة القدح. ويجب هنا الإشارة إلى أن نسبة الأوكتان العالية في البنزين تمنع هذا النوع من الاشتعال المبكر، لذا تحتاج أغلبية السيارات عالية الأداء إلى بنزين بنسبة أكتان عالية لأن محركاتها تستعمل نسبة ضغط أعلى لتعطي قوة أكبر.
  1. زيادة مقدار خليط الهواء والوقود عن طريق الشحن: كلما زاد الخليط كلما زادت القوة الناتجة عن عملية الاحتراق، ولهذا يمكن استعمال الشاحن التوربيني Turbo Charger أو الضاغط الحجمي Supercharger أو كليهما معاً ليدفعا بكمية خليط أكبر في حجرات الاحتراق.
supercharger
الضاغط الحجمي “سوبر تشارجر Supercharger”
  1. تبريد الهواء الداخل: إن زيادة ضغط الهواء يرفع من درجة حرارته، لذا يحتاج المحرك إلى مبرد هواء فعال لأن الهواء الاسخن هو الهواء الأقل تمدداً عند حدوث الاحتراق وبالتالي هو الأقل ضغطاً على المكبس.

وهنا استعمل عدد لا بأس به من صانعي السيارات المبردات الداخلية Intercooler في السيارات المزودة بالشاحن التوربيني أو الضاغط الحجمي. ومبرد الهواء هو مشعاع خاص يمر فيه الهواء المضغوط ليبرد قبل دخوله حجرات الاحتراق .

زيادة قوة المحرك
مبرد الهواء على سوبارو فورستر STi
  1. دع الهواء يمر بشكل أسهل: عندما يتحرك المكبس للأسفل في شوط الإدخال، يمكن أن تمنع مقاومة الهواء الداخل حركته بشكل بسيط جداً وهذا يؤدي لضياع جزء من قوة المحرك، وهنا يمكن أن تقلل مقاومة الهواء بشكل كبير بوضع صمامي إدخال لكل اسطوانة، والسيارات الجديدة استعملت المداخل المصقولة لمنع مقاومة الهواء، كذلك فإن فلاتر الهواء الأكبر تحسن تدفق الهواء، أيضاً وللغاية نفسها طورت BMW نظاماً خاصاً تحت اسم Valvetronic لتقليل مقاومة الهواء الداخل إلى حجرات الاحتراق.
  1. دع الهواء يخرج براحة أكبر: إذا منعت “مقاومة الهواء” غاز العادم من الخروج من حجرة الاحتراق فسيذهب جزء من قوة المحرك سداً، ويمكن هنا أن تقلل مقاومة الهواء بإضافة صمام مخرج أو عادم ثان لكل اسطوانة. وكذلك إذا كان أنبوب العادم ضيق جداً أو كانت أجزاء نظام العادم تسبب مقاومة الهواء الخارج، قد يحدث ما يسمى بالضغط الراجع والذي يؤدي لنفس الأمور السابقة الذكر، لذا تستعمل أنظمة العادم عالية الأداء فتحات عادم خلفية كبيرة وأجزاء تسمح بمرور الهواء بحرية لتمنع الضغط الراجع. أي أنك عندما ترى عادماً مزدوجاً على إحدى السيارات فإن ذلك يكون لتحسين تدفق الهواء من العادم بوجود فتحتين بدلاً من واحدة .

  1. اجعل كل شيء خفيفاً: إن القطع الخفيفة تحسن أداء المحرك، في كل مرة يغير فيها المكبس اتجاه حركته يضيع بعضاً من الطاقة، لذا كلما كان المكبس أخف كلما كانت الطاقة الضائعة أقل، وكذلك الأمر مع الصمامات وغيرها.
  1. استعمل حقن الوقود: يسمح حقن الوقود بتوصيل الكمية اللازمة تماماً من الوقود إلى الاسطوانة وهذا يعني تحسين الأداء بالإضافة إلى تقليل صرف الوقود .

هذه هي الطرق الأكثر استعمالاً لزيادة قدرة المحركات باختصار، وتجدر هنا الإشارة إلى أن استعمال بعضها كاضافة بعد شراء السيارة قد يقلل من العمر الافتراضي للمحرك كونها توجد ضغوطاً إضافية لم يصمم المحرك عادة ليتحملها.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: