رياضة السياراترينو رياضة السيارات

رينو و رد بول … احتمال الانفصال وارد

تناقلت تقارير إعلامية أمس الخميس معلومات عن نية لانفصال كل من فريق رد بول الذي حصل العام الماضي على بطولة العالم وشركة رينو التي تزوده بالمحركات وذلك بعد موسم 2018 في فورمولا 1.

وتوترت العلاقة بين الطرفين منذ بدء الاستعانة بمحرك توربيني سعته 1.6 لتر ويتألف من ست اسطوانات اضافة الى نظامين لاستعادة الطاقة في 2014 وبدا أن محرك رينو أقل تنافسية من غريمه مرسيدس.

وحاول رد بول العثور على مصنع اخر يزوده بالمحركات لكنه فشل في مسعاه كما هدد بالانسحاب كلية من الرياضة لكن انتهى به المطاف بالبقاء مع رينو مستخدما محركات الشركة الفرنسية تحت العلامة التجارية لشركة تاج هوير السويسرية.

ونقلت هيئة الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي) وشبكة سكاي سبورتس الرياضية عن مصادر قولها إن شركة رينو أبلغت رد بول بانها لا ترغب في الاستمرار في تزويد الفريق بالمحركات بعد الموسم المقبل. ولكن لم يصدر اي تعليق حتى الان من الطرفين.

ومن المقرر ان تزود رينو فريق مكلارين بالمحركات في 2018 في صفقة تقول مصادر انها سيتم الاعلان عنها رسميا خلال جائزة سنغافورة الكبرى الاحد المقبل بينما سيتحول تورو روسو المملوك لرد بول للاستعانة بمحركات من شركة هوندا.

وللعلم فقد تم اليوم الجمعة تمديد عقد إقامة سباق سنغافورة لمدة أربعة أعوام ليستمر السباق في برنامج البطولة حتى 2021. وقد أقيم سباق سنغافورة لأول مرة في 2008 وكان أول سباق ليلي في تاريخ البطولة.

المصدر – رويترز

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: