أحدث المواضيعأوديفيديو

أودي إي – ترون سبورتباك: رُؤية أودي لسيارة خدماتية مُدمجة مُستقبلية

كشفت أودي خلال معرض شنغهاي للسيارات عن طراز إي – ترون سبورتباك الاختباري، بتصميمه المُستقبلي والعامل بالطاقة الكهربائية الصرفة، وهو يُعطينا لمحةً عن رؤية العلامة الألمانية لمُستقبل الطاقة النظيفة، علمًا بأنه ثاني طراز من هذه المجموعة الكهربائية تُقدمه الشركة مُنذ طراز “إي – ترون كواترو” الاختباري الذي أشرنا سابقاً أنه ليس للنسيان والذي استعرضته الشركة الألمانية في معرض فرانكفورت الدولي للسيارات 2015

أولُا يُمكن القول بأن هذا الطراز هو نُسخة أودي الأكثر رياضيةً وفخامةً من طرازي فولكس فاجن آي دي كرُز و شكودا فيجن إي الاختباريين الذين طُرحا قبل أيام في نفس المعرض.

قررت أودي الكشف عن هذا الطراز الاختباري في الصين بالنظر إلى أنها تُعتبر السوق الأول على مُستوى العالم من ناحية المركبات الكهربائية، حيث تتوافر في البلاد 150 ألف محطة شحن تقريباً، فيما من المُخطط إقامة 100 ألف محطة أخرى مع نهاية العام الجاري، إذ تُخطط لطرح خمس طرازات من فئة “إي – ترون” في الصين في الأعوام الخمسة المُقبلة.

أودي إي – ترون سبورتباك 2017

3  مُحركات كهربائية

على صعيد القُوة الدافعة، جُهزت السيارة بثلاث مُحركات كهربائية، واحد في الأمام واثنان في الخلف، تندفع السيارة في الحالات العادية بعجلاتها الأمامية بقصد توفير الطاقة فيما يتدخل نظام الدفع الرُباعي الكهربائي “إي – كواترو”. تبلغ القوة الإجمالية لهذه المُحركات 429 حصاناً، يُمكن زيادتها عبر وضع طاقة “مُعززة” إلى 496  حصانًا، ويتم التحكم بنظام الدفع عبر نظام تحكم يعمل باستمرار بمُؤازرة نظامي التحكم بالعزم والاستقرار الإلكتروني ليُؤمن أداءً مثاليًا للسيارة في مُختلف الظروف ويُوزع القوة عبر العجلات حسب الحاجة، كما إن هناك نظام تعليق مُتأقلم يُمكنه تعديل ارتفاع السيارة حسب الحاجة وطبيعة الطرق.

أودي إي – ترون سبورتباك 2017

ينطلق هذا الطراز من الثبات إلى سُرعة 100 كيلومتر في الساعة خلال 4.5  ثواني. ويتزود بالطاقة من مُدخرة طاقة من شوارد الليثيوم بسعة 95 كيلووات ساعي، مع نظام تبريد سائل، بقدرة سير تصل إلى 500 كيلومتر تقريبًا بدورة شحن واحدة، وتتموضع المُدخرة أسفل مقصورة الركاب، مما يُوفر مركز جاذبية مُنخفض مع توزيع مُتوازن للأحمال بين المحاور (52 بالمئة في الأمام و 48  بالمئة في الخلف).

أودي إي – ترون سبورتباك 2017

يُمكن مدّ السيارة بالطاقة عبر نظام شحن مُركب Combined Charging System مع وصلتين للشحن من التيار المُتناوب أو المُستمر AC/ DC، يُمكنه شحن 80% من سعة المُدخرة خلال نصف ساعة فقط. وستُوفر تقنية شحن لاسلكي عبر منصة تتوقف السيارة فوقها للشحن.

أودي إي – ترون سبورتباك 2017

أودي إي – ترون سبورتباك: التصميم العام

تصميميًا، تجمع السيارة في تصميمها عدة صفات، فهي مركبة خدماتية مُدمجة، بخُطوط كوبيه انسيابية مع أربعة أبواب، ولا تخلو من ملامح القُوة عبر أكتاف العجلات العريضة، والعجلات الكبيرة بقياس 23  بوصة، ولأن الكفاءة هي الشغل الشاغل يُلاحظ الانخفاض الشديد في خط السقف لكي يمنح طابع انسيابي.

أودي إي – ترون سبورتباك 2017

وعلى صعيد الحجم تبدو السيارة كبيرة بعض الشيء، فطولها يصل إلى خمسة أمتار تقريبًا، ومترين عرضًا ومتر ونصف ارتفاعًا تقريبًا. وهي بُنيت على قاعدة العجلات MEB  المُخصصة للسيارات الكهربائية ضمن مجموعة فولكس فاجن.

المُقدمة رياضية ويُمكن بسهولة نسبها لأودي رغم أنها لا تشتمل على شبكة تهوأة بسبب عدم وجود مُحرك احتراق داخلي في مُقدمة السيارة. مع واجهة عريضة مُربعة بعض الشيء.

كما وُضعت عدسات تصوير بدل المرايا مما يُقلص ضجيج احتكاك الرياح ويُحسن من انسيابيتها مع تقليص مخاطر النقطة العمياء. وتُنقل الصور إلى شاشة عرض بحشيات الأبواب.

أودي إي – ترون سبورتباك 2017

وأولت أودي عنايةً خاصةً بنظام الإضاءة واستعرضت آخر ابتكاراتها في مجال المصابيح العاملة بتقنية المصفوفات الرقمية DML تعمل مع مصابيح LED و OLED وهي بحسب وصف أودي “رقمية تفاعلية” يُمكنها عرض إشارات ومعلومات ضوئية للسائقين الآخرين والمُشاة، كما إن شعار الحلقات الأربع في مُقدمتها يشع بلونٍ أزرق هادئ، فيما يشع بلون أحمر ليزري في الخلف، وفي الخلف لدينا مصابيح بتصميم السهم يتجه رأسها للداخل ويربط بينهما خط ضوئي رفيع على عرض الباب الخلفي.

أودي إي – ترون سبورتباك 2017

تصميم داخلي مُختزل ومُستقبلي

في الداخل، مقصورة بخُطوط مُربعة غير متوازية الأضلاع ومُختزلة ولكن عملية، بتصميم مستقبلي حيث تغيب المفاتيح الفيزيائية لصالح ما يبدو بأنه أزرار لمسية ويوجد لوحة تفاعلية سوداء تمتد على عرض مُقدمة المقصورة، وشاشة بقياس 10 بوصات يتم التحكم بوظائف السيارة عبرها، فيما جاء تصميم المقود غير مُعتاد سُداسي الأضلاع.

أودي إي – ترون سبورتباك 2017

تتسع المقصورة لأربعة رُكاب، وهي واسعة بالنظر لعدم وُجود مُحرك تقليدي، مما يعني بالتبعية غياب خزان الوقود وعلبة التُروس ونفق محور نقل الحركة. ونُجدت بقماش من الألياف الدقيقة والخيزران المُتجدد والصديق للبيئة –يُمكنكم قراءة مقال عن استخدام الخيزُران في السيارات من هنا-، ومُكيف مع تحكم بدرجات الحرارة بشكلٍ مُنفصل، فيما لا يقل الصف الثاني المُخصص للمعدين الخلفيين رفاهيةً حيث جُهز بشاشات على الأبواب الخلفية تُتيح للراكبَين التحكم بمساحتهما مع نظام معلوماتي ترفيهي  Infotainment System ومُكيف خاص بكل راكب. إلى جانب صندوق أمتعة كبير بسعة 1450  ليتر رغم انخفاض خط السقف في تلك الجهة.

أودي إي – ترون سبورتباك 2017

Audi e-tron Sportback Concept أساس لطرازات عملية وواقعية

تُخطط أودي لطرح ثلاث طرازات كهربائية ستأتي أولاها في 2018، حيث قال روبيرت ستادلر، رئيس مجلس إدارة أودي: “ستبدأ أودي بطرح طرازات إي – ترون اعتبارًا من 2018، إذ سنطرح مركبةً كهربائية على نطاق تجارب واسع مُناسبة للاستخدام اليومي مع مدى يتجاوز 500 كيلومتر، وتُوفر تجربة قيادة مُميزة لسيارة كهربائية، ستجعل منها السيارة الأكثر طلبًا في العقد المُقبل”

وأضاف: “سيتبعها في 2019  مركبة إي – ترون سبورتباك، بتصميم كوبيه يُمكن التعرف عليها بأنها سيارة كهربائية من أول نظرة”.

وبالنظر لخطط أودي فمن المُتوقع أن نرى طرازًا يستند على هذه الدراسة الاختبارية ولكن بلمسات أكثر واقعية وذلك من أجل مُنافسة طراز تيسلا “موديل أكس” فصلًا عن الإسراع لالتهام حصة من سوق المركبات الكهربائية مُتزايد النُمو يُغذيه ازدياد شعبيتها وارتفاع عدد محطات الشحن بشكلٍ مُطرد.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: