أحدث المواضيعخبر اليومفياتفيراريكرايسلر

أزمة صحية تُبعد ماركيوني عن رئاسة فيات كرايسلر وفيراري

عقب تفاقم أزمته الصحية، يترك “سيرجيو ماركيوني”، البالغ من العمر 66 عامًا، منصبه كمدير تنفيذي لمجموعة فيات كرايسلر، وكرئيس ومدير تنفيذي لفيراري.

صرحت مجموعة فيات كرايسلر في بيان صحفي لها يوم السبت، تنحي مديرها التنفيذي، عقب مضاعفات صحية غير مُتوقعة لعملية جراحية كان قد خضع لها بالكتف في الأسابيع الماضية، لتتفاقم وتسوء حالته في الساعات الأخيرة، وهو ما لن يمكّنه من العودة للعمل مرة أخرى. مع الإشارة إلى أن تقارير أخرى نقلت احتمالية اصابته بسرطان الرئة. 

وبعد اجتماع طاريء لمجلس إدارة المجموعة، تم تعيين “مايك مانلي Mike Manley” صاحب الأربع وخمسين عامًا، والمسؤول عن علامة جيب منذ العام 2009 ورام منذ 2015، خليفةً لمارشيوني مؤقتًا حتى اجتماع المُساهمين بالشركة في خلال الأيام المُقبلة القادمة لتأكيد تعينه.

أما فيراري، فقد نقلت المنصب لـ “لويس كاميليري”، الذي شغل منصب الرئيس التنفيذي لشركة فيليب لويس الدولية المُصنعة للتبغ، وإن كنت تتساءل عن علاقة صناعة التبغ بصناعة السيارات؟ فأضف إلى معلوماتك أن كاميليري لديه خبرة واسعة في إدارة الشركات، نظرًا لكونه عضوًا في مجلس إدارة فيراري، بالإضافة لإدارته لعدة شركات تقنية أخرى.

جدير بالذكر أن سيرجيو مارتشيوني Sergio Marchionne، تقلّد منصب الرئيس التنفيذي لفيات في 2004، وأشرف على الإندماج بين مجموعة فيات الإيطالية وكرايسلر الأمريكية في 2014، وقد أشار في بيان صحفي سابق له عن اعتزامه التخلي عن منصبه في وقت ما من العام 2019.

مايك مانلي يمين وسيرجيو ماركيوني يسار
Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: